الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
نادي الجواد العربي لبطولة الفروسبه يغلق باب التسجيل اليوم الاربعاء   |   جمعية مكافحة السل تواصل حملات التوعية لطلبة المدارس في الزرقاء - صور   |   مجلة البلقاء للبحوث والدراسات الصادرة عن جامعة عمان الاهلية إلى العالمية‬‬   |   إطلاق منصة الديزاينرز صمّم بلا حدود   |   هاتف Galaxy S10 وصور احترافية في متناول الجميع   |   حصول جامعة عمان الأهلية على المركز الأول على مستوى الجامعات الأردنية في مسابقة Best Poster Award   |   وزير الخارجية يلتقي السفيرالإماراتي مطر الشامسي بمناسبة انتهاء مهام عمله   |   هواوي تنظم منتدى تقنيات الجيل الخامس على هامش "قمة سامينا لقادة قطاع الاتصالات" تحت شعار بدء مرحلة تقنيات الجيل الخامس   |   إل جي إلكترونيكس  تكشف النقاب عن أحدث طرازات غسالاتها الموفرة للطاقة وذات الأداء العالي   |   في جلسة حوارية مع الشباب الحنيطي للشباب من منصة زين: زوروا سلاح الجو واعرضوا أفكاركم وإبداعاتكم   |   الاتحاد الدولي للكوتشينج (ICF) يُعلن عن إطلاق الدورة الثالثة من جوائز بريزم السنوية للتميز في الشرق الأوسط   |   كاميرات هاتف Galaxy S10+ الأمامية والخلفية تحقق المركز الأول في تصنيف موقع DxOMark لجودة الصور والفيديو   |   بالتعاون مع الجمعية الدولية للضمان الاجتماعي الضمان تعقد ورشة إقليمية حول الوقاية من المخاطر المهنية   |   العربية الدولية للفنادق تقر بياناتها المالية وتوزع ارباح بنسبة 6%- بالصور   |   آفاق للطاقة توصي بتوزيع 7.5 % أرباحاً على المساهمين و تعرض خططها المستقبلية - صور   |   مجموعة مطاعم حماده تدعم مرضى حساسية القمح   |   الهيئة العامة لمساهمي بنك القاهرة عمان تقر نتائج اعمال البنك لعام 2018 وتقرر توزيع أرباح نقدية بنسبة 9% وأسهم مجانية بنسبة 5.56%   |   تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن "ذا كورنر The Corner ضمن مشروع كامبل غراي ليڤينغ عمّان يستضيف معرض الناسك" للفنان بشار الحروب   |   مع هلال رمضان ونغمات زمان: فنادق ومنتجعات موڤنبيك في الأردن تستقبل الشهر الفضيل   |   شيراتون عمّان النبيل يقيم يوماً صحياً للمنتجع الصحي   |  

  • الرئيسية
  • نكشات
  • الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال

الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال


الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال

تتجاهل الحكومة حتى الان كل المؤشرات السلبية التي تتحدث عن ظاهرة الفرار الجماعي للاردنيين الى الخارج وتحديدا الى تركيا.

اخر تجليات هذه الظاهرة المقلقة هي اعلان رئيس جمعية المخترعين الاردنيين فايز ضمرة هجرته الى تركيا ووضع خبراته في تصرفها بسبب استشراء الفساد في البلاد على حد تعبيره.

قبلها بايام كان الكاتب الصحفي في جريدة الغد الزميل ماهر ابو طير يتحدث عن هروب عائلي من الاردن الى تركيا ، متهما الحكومات المتعاقبة بالتعامي عن ظاهرة خروج الاموال قبل العقول الى تركيا وبشكل عائلي بعد ان اقتصرت الظاهرة في وقت سابق على خروجرب الاسرة فقط.

لا يبدو ان الحكومة مكترثة حيال الامر ولا يبدو ايضا انها ترى في الامر اي مكمن للقلق ، لكن اخرين يرون انها مؤشر على حالة جماعية من النفور النفسي والاقتصادي بما يعني ضمنيا تسريب الكفاءات الاردنية للخارج على نحو مضر اجتماعيا واقتصاديا.

 

لا نخفي سرا حينما نقول ان السياسة الاقتصادية فضلا عن الاجواء السياسية وتراجع الحريات جميعها اسباب دفعت الاردنيين للهجرة سواء الى تركيا او الى غيرها ، وهو ما يتضح من خلال احصائيات تتحدث عن 90 الف طلب فيزا للسفارة الامريكية العام المنصرم فضلا عن طلبات الهجرة بالقرعة.

 

احدى تجليات الهجرة الجماعية التي يخشاها مراقبون اقتصاديون هو كساد سوق العقارات، وتحويلات راي المال بشكل ملفت وكبير من البنوك الاردنية الى بنوك خارجية بشكل يضر كثيرا خزينة الدولة.

 

تتحدث ارقام غير رسمية عن شراء الاردنيين لعشرات الالاف من الشقق في تركيا، فضلا عن فتح مشاريع استثمارية وتجارية هناك ، فهل يكفي كل ذلك لتدق الحكومة ناقوس الخطر؟.

 

وكيف تبحث الحكومة عن جلب الاستثمار الخارجي اذا كان المستثمر المحلي يفكر بالهرب من الغلاء وارتفاع التكاليف والبيروقراطية المقيتة؟.

 

وهنا يتندر الاردنيون مرة اخرى على واقعهم المرير ولا يملكون الا النكتة لشرح معاناتهم حيث يتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي نكتة تقول ان على اخراردني يغادر البلاد الى تركيا ان يقوم باطفاء الانوار خلفه.



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها