الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
زين الراعي الرسمي لمهرجان الفحيص للثقافة والفنون في دورته الثامنة والعشرين   |   بالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية مُستشفى العيون التخصصي ينظم يوم طبي مجاني   |   الصبيحي: ندعو المنشآت المدينة للضمان للاستفادة من تخفيض فوائد التقسيط   |   استمتع بأجواء باردة ومريحة هذا الصيف مع جهاز تكييف الهواء بتقنية التبريد بدون هواء Wind-Free من سامسونج   |   سامسونج و Under Armourتطلقان الإصدار الحصري من ساعة Watch Active2 بتصميهما الرياضي الأنيق وميزات اللياقة البدنية   |   زين تختتم حملتها بين العيدين  بحفل في الساحة الهاشمية   |   سامسونج إلكترونيكس المشرق العربي تستقبل طلبات الحجز المسبق لهواتف Note 10 وNote 10+ الذكية   |   ترامب يعرب عن عدم سعادته بقوة الدولار أمام العملات الأخرى   |   نقيب السينمائيين المصريين يوجه رسالة الى مدير مهرجان جرش ايمن سماوي   |   جامعة عمان الأهلية تكرم أوائل الثانوية العامة والمتفوقين في محافظة البلقاء وتمنح الحاصلين على معدل 90% فما فوق منحة 50%     |   الزميلة فلحة بريزات ترشح نفسها لنقابة الصحفيين   |   ترسيخاً لمسؤوليتها المجتمعية مؤسسة الضمان الاجتماعي توزع طرود الخير في مناطق الجفر والريشة والقريقرة   |   سامسونج تطلق ساعة Galaxy Watch Active2 الجديدة لتعزيز أسلوب حياة وصحة المستخدمين مع قدرات اتصال محسنة   |   ألكان العالمية للسيارات وكلاء رينو الأردن تحتفل بتسليم 100 مركبة رينو زوي الكهربائية لأمانة عمان الكبرى   |   اتفاقية تعاون بين جامعتي فيلادلفيا ويالوا التركية   |   فنادق ومنتجعات موڤنبيك تكرم أوائل شهادة الثانوية العامة   |   أمانة عمان وشركة زين تُجدّدان الشراكة الاستراتيجية   |   سامسونج تكشف الستار عن هاتفها المُرتقب Galaxy Note10 المصمم لإرضاء شغفك والتعبير عن روحك الإبداعية مع خصائصه القوية من الجيل التالي   |   اختتام الحفل الوطني التي نظمته أكاديمية الاقصى للكراتيه   |   طرح عطاء تقديم خدمات طعام وشراب وخدمات ضيافة على متن حافلات شركة جت   |  

  • الرئيسية
  • نكشات
  • الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال

الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال


الحكومة تتجاهل هجرة الاردنيين للخارج باعداد كبيرة .. والنتيجة كساد سوق العقار وهروب رؤوس الاموال

تتجاهل الحكومة حتى الان كل المؤشرات السلبية التي تتحدث عن ظاهرة الفرار الجماعي للاردنيين الى الخارج وتحديدا الى تركيا.

اخر تجليات هذه الظاهرة المقلقة هي اعلان رئيس جمعية المخترعين الاردنيين فايز ضمرة هجرته الى تركيا ووضع خبراته في تصرفها بسبب استشراء الفساد في البلاد على حد تعبيره.

قبلها بايام كان الكاتب الصحفي في جريدة الغد الزميل ماهر ابو طير يتحدث عن هروب عائلي من الاردن الى تركيا ، متهما الحكومات المتعاقبة بالتعامي عن ظاهرة خروج الاموال قبل العقول الى تركيا وبشكل عائلي بعد ان اقتصرت الظاهرة في وقت سابق على خروجرب الاسرة فقط.

لا يبدو ان الحكومة مكترثة حيال الامر ولا يبدو ايضا انها ترى في الامر اي مكمن للقلق ، لكن اخرين يرون انها مؤشر على حالة جماعية من النفور النفسي والاقتصادي بما يعني ضمنيا تسريب الكفاءات الاردنية للخارج على نحو مضر اجتماعيا واقتصاديا.

 

لا نخفي سرا حينما نقول ان السياسة الاقتصادية فضلا عن الاجواء السياسية وتراجع الحريات جميعها اسباب دفعت الاردنيين للهجرة سواء الى تركيا او الى غيرها ، وهو ما يتضح من خلال احصائيات تتحدث عن 90 الف طلب فيزا للسفارة الامريكية العام المنصرم فضلا عن طلبات الهجرة بالقرعة.

 

احدى تجليات الهجرة الجماعية التي يخشاها مراقبون اقتصاديون هو كساد سوق العقارات، وتحويلات راي المال بشكل ملفت وكبير من البنوك الاردنية الى بنوك خارجية بشكل يضر كثيرا خزينة الدولة.

 

تتحدث ارقام غير رسمية عن شراء الاردنيين لعشرات الالاف من الشقق في تركيا، فضلا عن فتح مشاريع استثمارية وتجارية هناك ، فهل يكفي كل ذلك لتدق الحكومة ناقوس الخطر؟.

 

وكيف تبحث الحكومة عن جلب الاستثمار الخارجي اذا كان المستثمر المحلي يفكر بالهرب من الغلاء وارتفاع التكاليف والبيروقراطية المقيتة؟.

 

وهنا يتندر الاردنيون مرة اخرى على واقعهم المرير ولا يملكون الا النكتة لشرح معاناتهم حيث يتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي نكتة تقول ان على اخراردني يغادر البلاد الى تركيا ان يقوم باطفاء الانوار خلفه.



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها