الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
الضّمان تدعو ربّات المنازل والمغتربين الأردنيين للاستفادة من تطبيقها على الهاتف الذكي   |   الف مبروك تخرج صوفيا صالح العساف   |   بحضور حشد من الشخصيات العامة افتتاح مقهى كوفي بلاك   |   الصبيحي: المنشأة مُلزَمة بشمول من يعمل لديها بالضمان بعد إكماله سن الشيخوخة إذا لم يكن قد أكمل مدة الاشتراك اللازمة لاستحقاق راتب التقاعد   |   منتدى الفكر العربي يشارك في ندوة مأزق الوضع العربي الراهن بموسم أصيلة الثقافي الدولي   |   زين تواصل دعمها لمهرجان الفحيص في دورته السابعة والعشرين   |   ضمن سلسلة جلسات عائلة التصميم منصة زين للإبداع تستضيف المصمم والمهندس المعماري المصري فريد عمارة   |   طلبة الجالية العراقية في جامعة عمان الاهلية يهنئون أ.د.ساري حمدان بمناسبة تعيينه رئيسا للجامعة   |   ورشة تدريبيه شيف شباب من مطعم Blue Bay   |   صدور كتاب " الطاقة في عالم متغير" للدكتور ابراهيم بدران    |   خر صرعات الأخبار المفبركة   |   مجموعة QNB: البيانات المالية للستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2018   |   نادين نجيم تصبح الوجه الجديد لعلامة فيت التجارية   |   كريم تواصل فعاليات حملتها الخاصة بكأس العالم بتوصلها بمشوار   |   وفد من جامعة هارفارد يزور جامعة عمان الأهلية   |   اتفاقية تعاون مشترك بين جامعة عمان الأهلية والجامعة الروسية   |   الاستشعار بالزلزال !!!   |   فيرمونت عمّان يعيّن الشيف آندرياس مينش كرئيس تنفيذي للطهاة   |   تماسك الموقف الأردني   |   فن متوحش" ببصمة BMW M3 CS الجديدة أيقونة القوة والتصميم الرياضي   |  

  • الرئيسية
  • نكشات
  • اصحاب مكاتب استقدام يشكون تلكؤ "العمل والداخلية بضبط العاملات الهاربات

اصحاب مكاتب استقدام يشكون تلكؤ "العمل والداخلية بضبط العاملات الهاربات


اصحاب مكاتب استقدام يشكون تلكؤ "العمل والداخلية بضبط العاملات الهاربات

المركب الاخباري  : اشتكى أصحاب مكاتب استقدام عاملات منازل من تلكؤ وزارة العمل في فتح أسواق جديدة مع الدول التي تصدر العاملات مثل "نيبال وبنغلادش"، وتقييد الاستقدام بـ "أوغندا، سيرلانكا، والفلبين"، وهي دول تكلفة الاستقدام منها مرتفعة جدا، إذ تبلغ كلفة استقدام العاملة السيرلانكية 3700 دينار، والفلبينية 3000 دينار.

وقال صاحب إحدى المكاتب إن وزارة العمل تعطي وعوداً منذ عام، باستقدام عاملات من السوق النيبالية، ولكنها لم تفِ بوعودها حتى الآن.

وفي هذا السياق، كشف نقيب أصحاب مكاتب استقدام عاملات المنازل، خالد الحسينات، أن سبب تأخير استقدام العاملات من نيبال هو أن المكاتب المرخصة المصدرة للعاملات فيها فقط 24 مكتبا، في حين أن المكاتب الأردنية تبلغ 120 مكتبا، واستقدام العاملات دون ايجاد صيغة عادلة لجميع المكاتب غير ممكن، مشددا على احتمالية فتح باب الاستقدام من هناك الأسبوع القادم.

وطالب الحسينات وزارتي العمل والداخلية، بتعديل قانون العمل والإقامة، وفرض أقصى العقوبات على كلّ من يُهرّب أو يُشغّل عاملة غير قانونية، حيث أن الغرامة التي تُفرض حاليا بواقع (200 - 250) دينارا غير رادعة ولا كافية.

ومن جانبه، أكد المحامي المختص بقضايا العاملات، سمير زنون، وجود عدة عوائق تواجه القطاع، مثل قلة الأسواق المفتوحة أمامه لاستقدام الخادمات، بالإضافة إلى مشكلة هروب و"تهريب" العاملات من الكفلاء، وتشغيلهم بطرق غير قانونية.

وأضاف زنون لـ الأردن24، إن ضعف الاجراءات والعقوبات الرادعة للخادمة والمسؤول عن تهريبها، ساهم بانتشار هذه الظاهرة، لافتا إلى أن الخادمات الهاربات يتجمعن في بؤر وتجمعات معروفة "وبعضهن يعمل صباحا في البيوت صباحاً والنوادي الليلية مساءً".

وأشار زنون إلى أن رسوم التصريح والإقامة مع الفحص الطبي والتأمين الصحي تبلغ 735 دينارا، في حين أن الغرامة المفروضة على المخالفات تبلغ 450 دينارا، ما شجع المخالفين على استمرار مخالفتهم، داعيا الجهات المعنية لمضاعفة قيمة الغرامة 3 أضعاف الرسوم.

وقال إن بعض المسؤولين يتفقون مع عاملات هاربات للعمل بشكل جزئي، بالرغم من علمهم بأنهن مخالفات، مطالبا الجهات الأمنية بتكثيف الدوريات التفتيشية وفرض نظام رقابي صارم لضبط هذه الظاهرة.



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها