الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
المقابلة الصحفية التي جرت مع الرئيس التنفيذي/المدير العام للبنك الأهلي الأردني مع صحيفة الغد   |   لبنك الأهلي الأردني يرعى الجلسة الحوارية لمنتدى الاستراتيجيات الأردني بعنوان &مستجدات السياسة المالية والاستثمارية: تحفيز النمو وإدامة الاستقرار&   |   الأولى محلياً في عدد الأبحاث في  2019  QS Ranking وحلولها في فئة (801 – 1000) للتصنيف العالمي الأميرة سمية للتكنولوجيا تسجل انجازت جديدة   |   لصحفيين يدعم مطالب الزملاء في وكالة الأنباء الأردنية بترا   |   مدارس الصرح تشارك باليوم الوظيفي لقطاع التعليم   |   يورومني تعلن عن مؤتمرها السنوي القادم في الأردن بعنوان (الاستقرار، الابتكار والتحول – تحدي الأردن الاقتصادي   |   زين تبدأ بتنفيذ المرحلة الرابعة من مشروع تزويد المدارس الحكومية بالألواح التفاعلية والألواح البيضاء   |   الضمان تدعو المنشآت لتحديث بيانات ضباط ارتباطها   |   كامبل غراي ليڤينغ عمّان& يدشن مطعم &hangar1& المستوحى من عالم الطيران   |   مجموعة شركات BCI توقع مذكرة تفاهم مع سلطة النقد لاستخدام خدمة نظام الاستعلام الائتماني الموحد   |   تقرير مفصل حول ندوة المنابر الإعلامية والمرجعية الوطنية   |   مؤسس هواوي في حوار مفتوح مع أمريكيين بارزين في عالم التكنولوجيا حول الابتكار والتصالح ومسيرة &هواوي& نحو المستقبل   |   دعيبس يفاجئ جمهوره بعودته لتصوير فيديو كليب   |   افتتاح منافسات بطولة آسيا والشرق الأوسط العشرون للبريدج   |   اختتام فعاليات الجولة الرابعة من كاس دوري نادي الجواد العربي   |   بالفيديو : حادثة السوداني الذي هدد بالانتحار من مبنى الامم المتحدة في خلدا ..... وخطورة الهاجس الامني لشركات الامن والحماية   |   &إل جي إلكترونيكس& تخطف أنظار الحضور في معرض إنفوكوم 2019 بابتكاراتها الجديدة في قطاع حلول الأعمال   |   فندق جراند حياة الخُبر يستقبل نزار وشاح كمدير عام‬‬‬‬‬‬ يستعد الفندق لفتح أبوابه قريبًا كأول فندق جراند حياة في المملكة العربية السعودية   |   مطعم نور في فندق &فيرمونت عمّان& يقدم لمسة لبنانية عصرية   |   ضمن حملتها &بين العيدين 10 سيارات من زين زين تحتفل برابح ثاني سيارة مرسيدس C200 2019   |  

220 مليون دينار سقوفا مالية للنفقات الرأسمالية في المحافظات


220 مليون دينار سقوفا مالية للنفقات الرأسمالية في المحافظات

خصصت دائرة الموازنة العامة مبلغ 220 مليون دينار ليتم انفاقها على المشروعات الرأسمالية والتنموية في المحافظات تمثل نحو 3 بالمئة من الإيرادات المحلية المتوقعة في العام المقبل 2018، وذلك ضمن سقوف محدد لكل محافظة.

وقال مدير عام دائرة الموازنة الدكتور محمد الهزايمة إن مخصصات المحافظات تم توزيعها بما يحقق العدالة بين جميع محافظات المملكة؛ إذ تم توزيع 30 بالمئة من المخصصات والبالغة 66 مليون دينار بالتساوي بين المحافظات، فيما تم توزيع النسبة المتبقية والبالغة 154 مليون دينار حسب معايير تحقق العدالة.

وهذه المعايير حسب تصريحات الدكتور الهزايمة لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) عدد السكان بوزن 35 بالمئة وعاملي الفقر والبطالة بنسبة 25 بالمئة لكل منها، وعدد المؤسسات في المحافظة بنسبة 10 بالمئة ومساحة المحافظة 5 بالمئة.

وحول آلية النفقات ضمن مجالس المحافظات وفي إطار اللامركزية التي سيتم تطبيقها لأول مرة في المملكة، بعد إجراء الانتخابات في منتصف الشهر الحالي، بين الدكتور الهزايمة أن مجلس المحافظة سيتولى تحديد المشروعات الرأسمالية التي تعكس أولويات كل محافظة، وذلك بالتنسيق مع الوزارات، وعرضها على المجلس المنتخب في المحافظة ليتم إقرارها ورفعها للموازنة لإدراجها ضمن موازنة الدولة للعام المقبل.

ودعا المحافظات إلى إعداد موازناتها الرأسمالية قبل نهاية أيلول المقبل، ليتسنى تجميع الموازنات ورفعها مع مشروع موازنة 2018 لمجلس النواب ضمن الموعد الدستوري المقرر.

وقال إن المشروعات التي سيتم تنفيذها ضمن موازنة كل محافظة هي التي ينتفع بها ابناء المحافظة وتخدم مواطنيها، فيما المشروعات التي سيتم تنفيذها بشكل مركزي هي التي تخدم أكثر من محافظتين او تخدم على المستوى الوطني، مثل المستشفيات والجامعات والطرق النافذة.

وأضاف أن بعض المشروعات سيتم تنفيذها من خلال الوزارات المركزية وليس من قبل مجلس المحافظات وتشمل المشروعات الممولة من المنح والقروض الميسرة أو يتطلب خبرات تكنولوجية مميزة.

وأكد في هذا الصدد، أهمية التنسيق بين الوزارات والدوائر الحكومية في المحافظات والحكام الإداريين فيما يتعلق بإعداد مواصفات المشروعات، حيث ستتولى الوزارات، في المرحلة الأولى، تنفيذ العطاءات من إجراءات الطرح والإحالة عن المحافظات التي سيكون دورها المراقبة والإشراف ورفع التقارير إلى المجالس المنتخبة عن سير العمل والإنجاز.

وأشار إلى أنه عند اكتساب مجالس المحافظات التنفيذية الخبرة لإعداد وطرح العطاءات فإن هذه المهام ستؤول لها تدريجيا في المستقبل.

(بترا - فايق حجازين)



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها