اختلال في معدلات النمو بأعداد مشتركي ومتقاعدي الضمان خلال عشر  سنوات..!   |   أوجه الاختلاف بين تكنولوجيا التسخين والمنتجات التقليدية   |   الأمم المتحدة: أبو عاقلة استشهدت بنيران اسرائيلية   |   اختتام سباق الدرب البيئي الأول في غابة وصفي التل بنجاح   |   تأهل لاعب المنتخب الوطني للتنس محمد القطب للدور النهائي ضمن فعاليات بطولة عمان الدولية   |   واشنطن تعلن مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا   |   حظر النشر في قضية 《مقتل طالبة في جامعة العلوم التطبيقية》   |   تخريج الفوج العاشر لدورة الإعلام الشاملة   |   خارج حصنك الآمن   |   الأردن استورد 700 مليون متر مكعب غاز من إسرائيل في الربع الأول من   |   كيف دخل المسلح إلى حرم جامعة العلوم التطبيقية؟   |   أول تعليق من أبو خديجة حول مقتل طالبة في حرم 《التطبيقية》...وتفاصيل جديدة   |   أ.د. إياد مسعد من جامعة تكساس يحاضر في 《هندسة 》 عمان الأهلية   |   تأهُل لاعب المنتخب الوطني للتنس محمد القطب للدور نصف النهائي   |   تقرير تريند مايكرو يتوقع ارتفاع مستويات المخاطر السيبرانية التي تواجه المؤسسات في عام 2022    |   مؤسسة الضمان تطلع على التجربة التركية في التأمين الصحي   |   لماذا أهملَت 《الضمان》 دراسة خبيرها الاكتواري وهل تنقذها التجربة التركية في التأمين الصحي..؟!   |   سامسونج ومايكروسوف تتعاونان لتوفير تطبيق إكس بوكس على منصة ألعاب سامسونج   |   السفير المكسيكي لدى الأردن يمنح احمد التميمي درع شعار المكسيك   |   مناقشة أول رسالة ماجستير ببرنامج اللغة الإنجليزية في عمان الأهلية للطالبة روان مبيضين   |  

جيفارا البديري وليلة العشاء الاخير مع شيرين ابو عاقله


جيفارا البديري وليلة العشاء الاخير مع شيرين ابو عاقله
الكاتب - جيفارا البديري

  بقلم جيفارا البديري

جنين .. صباح الثلاثاء ١٠/ ٥ /٢٠٢٢ .. الساعة ١٠:٥٥ .. وصلت شيرين على جنين ؛ تستلم مني التغطية .. اتفقنا نتعشى سوا ؛ الخميس بالليل او الجمعة ؛ عشان احتفل بعيد ميلادها ؛ لاني لم احتفل معها واستبدلت معها العمل في جنين ، لتحتفل قبلها بشهر ؛ وهذا نادرا ما يحدث .. سألتها ؛ شوشو ؛ خلصيني ؛ شو الهدية ؟؟ تعبت وانا اسألك !! قالت لي : خلص جيغو ؛ بكرا الظهر " الاربعاء " بقول لك على الاكيد . . وفجأة ضحكنا ؛ وقلنا ناخد اخر صورة .. ما بنعرف شو بيصير  لم يأتي ظهر الاربعاء .. ولا اعرف الى اليوم ماذا كانت الهدية .. ولم ولم يأتي العشاء .. اربعون يوما على هذه الابتسامة يا شوش .. اليوم اول مرة اتجرأ ان انظر الى الصورة .. ورأيت ابتسامتك .. الابتسامة التي تملأ السماء والارض .. شيرين بابتسامتها ؛ نقلت بصوتها ودمها وجنازتها معاناة شعب الى اصقاع الارض .. شعب لا يريد الا الحرية.. لا نلبس الاسود حدادا ؛ بل غضبا حتى تحقيق العدالة لك وللصحفيين وكل شهداء فلسطين  .. كل يوم اصعب بغيابك .. اشتاق لك