مطالب بدفع التحرك العالمي لمواجهة مخاطر التدخين التقليدي بتعزيز تدابير المنتجات الخالية من الدخان   |   سحب قرعة الدور التمهيدي لدوري أبطال آسيا للسيدات   |   الدكتور ابو غزالة: 《الشبكة العربية للإبداع والابتكار، مستقبل أمة.. 》   |   مبروك للغالية آية بشار عموري تفوقها بالتوجيهي الامريكي بمعدل 97.5   |   أورنج الأردن تشارك في ملتقى 《تعزيز مشاركة المرأة ذات الإعاقة اقتصادياً في القطاع الخاص》    |   الأمين العام المساعد لمنظمة التعاون الإسلامي يشيد بعمل لجنة القدس في الحفاظ على الهوية الثقافية للمدينة المقدسة   |   《طلبات》 الأردن توقع اتفاقية مع وقف ثريد لتسهيل التبرع لصالح المستفيدين من خدماته في الأردن وغزة   |   سماوي عبر نيران صديقة .. رسالة مهرجان جرش تضامنية مع غزة والغينا عقود حفلات لنجوم الغناء العربي على المسرح الجنوبي   |   حموري يكرم الفريق الطبي العائد من غزة ويثمن دور القوات المسلحة   |   قصة تصميم هاتفي Galaxy Z Fold6 وGalaxy Z Flip6: الانسجام المثالي بين الجمال والأداء   |   تحت عنوان 《في تحدٍ جديد》 فيلمٌ تشويقي يعرض شاحنة كيا تاسمان من الفئة المتوسطة الحجم   |   زين تجدد تعاونها مع مؤسسة الأميرة عالية لدعم محمية المأوى للطبيعة والبرّية   |   سوبر ستار العرب ديانا كروزن تشارك في مهرجان 《جرش》   |   بمشاركة الفنان مارسيل خليفة .. 《جرش》يستعيد روح 《درويش》في افتتاح برنامجه الثقافي   |   《تكّات》 تشارك في 《جرش》 2024 بإحساس الأغنية السورية والعربية   |   سناء موسى.. دكتورة الأغنية الفلسطينية في مهرجان جرش   |   الناشطة الاجتماعية والتربوية الفاضلة وصال الدبوبي تخوض الانتخابات النيابية   |   برقية تعزية ومواساة من الملك المغربي إلى الرئيس الفلسطيني محمود عباس إثر وفاة ابن شقيقه   |     إعلان أسماء المشاركين في 《بشاير جرش》 للمواهب الشابة بنسخته 11   |   كلبونه والبداد نسايب   |  

_غزّة التي تقاتل بلا هوادة_


_غزّة التي تقاتل بلا هوادة_
الكاتب - _كامل النصيرات_

*_غزّة التي تقاتل بلا هوادة_*

 

لا تهتمّ لكلّ ما يجري فغزّة تقاتل.. سرقوا منك أحلامك طوال العمر والذي يهدهد أعصابك الآن أن غزّة تقاتل.. غيّروا كل اتجاهات الطرق الرئيسة والفرعية وأنت حزنت كثيرًا وطويلًا وحين تحمل غزّة مقاومة العالم على كتفيها يعود إليك صوابك وتعود معها البوصلة..

الناس في أوطاننا تشكو من موجات الحر وانقطاع الكهرباء وارتفاعات جنونية للأسعار؛ فماذا تقول غزّة وماذا يقول أهلها.. لا كهرباء ولا مأوى وأسعار ما بعد الجنون بمراحل وهم في مواجهة عين الشمس وارتفاعات الرطوبة.. كل ذاك وتقاتل بلا تردد أو هوادة..!

أنت تحلم ببيت على النمط الأمريكي..وزوجة شقراء ورصيد بالبنك وتطلب الكنتاكي وتحصل عليه فورًا.. وهناك في غزّة التي تقاتل لا يحلم إلّا بالعزّة والفخار وتحرير فلسطين وأطفالها يحلمون بايجد ضائع بجانب كسرة خبز لها أيّام وأسابيع فيملؤهم الفرح حين يتم اللقاء..!

لله درّ الأيّام م تفعل بنا.. ونحن على بعد "مقرط عصا" بيننا.. ليتنا نعود إلى الجاهلية الأولى لنستخرج منها ألف جاهلي مثل الشنفرى وعروة بن الورد وحاتم الطائي وعنترة وعمرو بن كلثوم.. حتى أبوجهل وأبو لهب لهما من أخلاق العرب نصيب كبير.. !

نحن لا نمر بالاستلاب. بل نمر باختناق الاخلاق. إن فككنا ووسعنا علينا ستتوسع الحلول . ولن تكون غزّة لتي تقاتل الآن وحدها؛ وحدها..! 

أما من أخلاق عرب بلغ صبيّهم الفطام كي تخر الجبابر له ساجدين..؟!

 

 

*_كامل النصيرات_*