أجواء لطيفة في أغلب المناطق ودافئة في الأغوار والبحر الميت   |   حكومات المستقبل والمتغيرات المتوقعة محليا ودوليا    |   سفارة الإمارات في الأردن بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية تنفذ مبادرة العرس الجماعي ..بدعم من 《مؤسسة خليفة بن زايد الإنسانية》   |   المبيضين يهنئ بذكرى تعريب قيادة الجيش العربي وعيد تأسيس الإذاعة الأردنية   |   فلسفة الواقعية السحرية   |   مفاعيل «انتفاضة ثالثة» في الضفة الفلسطينية؟   |   أكثر من 120 جهة محلية ودولية تطالب بتحقيق مستقل باستهداف إسرائيل للصحافيين في لبنان   |   مجموعة beIN الإعلامية والفورمولا 1 توقعان اتفاقية بث حصرية لمدة 10 سنوات في 25 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا   |   صندوق دعم البحث العلمي والتطوير في الصناعة ينفذ برنامج زمالات القادة في الابتكار (LIF) للعام 2024   |   أورنج الأردن: الشمول الرقمي والمساواة ركيزتان لانضمام النساء لقطاع التكنولوجيا   |   الخليج للتأمين - الأردن تكرم موظفي المبيعات لعام 2023   |   بيت التصدير الأردني يعقد جلسةً إعلاميةً لمناقشة الخطة السنوية لعام 2024   |   سامسونج تستعرض رؤية Galaxy AI عبر أحدث منتجاتها وخدماتها خلال المؤتمر العالمي للأجهزة المحمولة 2024   |   القسم الدولي في مدارس الجامعة الأولى ( Mun ) يقيم مؤتمرا حول الذكاء الاصطناعي وحقوق الطفل   |   مدارس الجامعة الأولى تعقد ملتقاها شبه الإقليمي الثالث حول التنمية المستدامة بالتعاون مع اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم    |   الرئيس التنفيذي لأورنج الأردن يؤازر الصقور في مباراتهم الأولى من صالة الأمير حمزة   |   تجديد مذكرة التفاهم بين منصة زين للإبداع ومؤسسة ولي العهد   |   وزارة الثقافة تنعى الفنان التشكيلي عبدالرؤوف شمعون   |   المنتدى العالمي للوسطية يعزي عائلة الطيار الأمريكي آرون بوشنيل   |   إطلاق الدفعة الثانية من برنامج مسرع أعمال أهلي فنتك 《AHLI FINTECH Accelerator》 لدعم الشركات الناشئة   |  

  • الرئيسية
  • برلمانيات
  • البلدوزر خليل عطية يحرق علم إسرائيل من قلب الجامعة العربية والسوشيال ميديا 《تغلي》

البلدوزر خليل عطية يحرق علم إسرائيل من قلب الجامعة العربية والسوشيال ميديا 《تغلي》


البلدوزر خليل عطية يحرق علم إسرائيل من قلب الجامعة العربية والسوشيال ميديا 《تغلي》

النائب خليل عطية والذي أصطبح على تسميته "البلدوزر" فعلها مرة أخرى وسيفعلها مثنى وثلاث ورباع، وأقدم على حرق علم كيان الاحتلال، ردا على جرائمه ومجازره في قطاع غزة والضفة الغربية، وذلك خلال جلسة البرلمان العربي في القاعة الرئيسية للجامعة العربية.

 

وعقب إحراق علم كيان الاحتلال، داس عطية العلم بقدمه أمام أعضاء البرلمان وأسقطه أرضا.

حيث إشتعلت منصات التواصل الإجتماعي في مصر وفلسطين والاردن ولبنان وعدة دول عربية، وايضا في الولايات المتحدة وهي تعيد نشر وتداول شريط الفيديو الذي يظهر فيه عطية يحرق علم إسرائيل للمرة الثانية وفي عمق مقر الجامعة العربية في العاصمة المصرية في القاهرة

 

عطية وبصفته نائبا لرئيس البرلمان العربي وعلى هامش احد الاجتماعات في القاهرة فاجأ جميع المراقبين بان انتزع العلم الاسرائيلي من جيبه واستخدم ولاعة وأحرقه بعد القاء مداخلة صغيرة في الإطار السياسي التضامني مع أهل قطاع غزة.

 

موقع الاتحاد الرسمي ايضا الكترونيا تعامل مع ذلك المشهد واعادت نشره فضائية الميادين على صفحتها عبر محطة اكس وحفلت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر ولبنان وفلسطين وفي القدس تحديدا وفي عمان بالتغطيات لهذا المشهد. والجديد تماما ان عطية وبصفته نائبا لرئيس البرلماني العربي وامام الحضور وفي اجتماع رسمي في المقر الرئيسي للاجتماعات في الجامعة العربية بالقاهرة قام بحرق علم إسرائيل وصاح قائلا بانه لا يملك المدافع ولا الأسلحة وهذا ما يليق بعلم الكيان الاسرائيلي

 

وبعد احراقه بالنار القى عطية امام كاميرات المراسلين والمتابعين والنواب العرب علم اسرائيل على الارض ثم داس عليه. فيسبوك نشر صورا لشريط الفيديو الذي يتضمن ذلك لكن تم تبادله بشكل كبير عبر تيك توك واللافت ان عطية نفسه سبق له ان حرق علم إسرائيل ايضا تحت قبة البرلمان الاردني وكان ذلك حدثا نادرا اثار الكثير من الجدل