إجمالي عدد الأشجار المزروعة في مختلف مناطق المملكة 16,550   |   نعي رجل دولة   |   مازن القاضي إلى الإنتخابات النيابية   |   الأمير فيصل يرعى حفل تخريج طلبة كلية دي لاسال..صور   |   البنك الأهلي الأردني يقيم فعالية ثقافية وترويجية في متحف الأطفال تعزيزا لمفهوم الشمول المالي   |   حملة 《رؤيتي أمل 》فحوصات بصرية على أيدي خبراء في منطقة غور الصافي   |   أورنج الأردن وإنتاج تتوجان جهودهما في 《ملهمة التغيير》 بالإعلان عن الفائزات     |   《سنابل اليرموك》 تنتخب هيئتها الإدارية   |   البوليفارد يطلق مشروع مساحات أعمال رائدة بالتعاون مع مركز الأعمال VBC   |   《رواق قبة الصخرة》 في المعرض الدولي للنشر والكتاب يستقبل اكثر من 40 ألف زائر    |   زين الأردن راعي الاتصالات الحصري لرالي الأردن الدولي 2024   |   الخارجية الإيرانية تنعى رئيسي وعبد اللهيان   |   الاحتلال يواصل إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم منذ أسبوعين   |   ردود فعل على وفاة الرئيس الإيراني في حادث تحطم طائرة مروحية   |   توقّعات إكتوارية تستدعي سياسات ناجعة وعائد استثماري مرتفع.!   |   بيان نعي ومواساة   |   بنك صفوة الإسلامي يواصل دعم مركز الحسين للسرطان   |   بفرصة تصل إلى 60% - المنتجات البديلة طريقة فعالة للمساعدة في الإقلاع عن التدخين   |   البنك الأهلي الأردني يفوز بجائزة 《أسرع مشروع ترحيل بطاقات لعام 2023》   |   للعام الثاني على التوالي 《الأردني الكويتي》أفضل بنك في الأردن في مجال المسؤولية المجتمعية لعام 2024    |  

  • الرئيسية
  • نكشات
  • بدران يكشف خبايا تأليف شركة أجنبية لمادتي الرياضيات والعلوم

بدران يكشف خبايا تأليف شركة أجنبية لمادتي الرياضيات والعلوم


بدران يكشف خبايا تأليف شركة أجنبية لمادتي الرياضيات والعلوم

قال عضو المركز الوطني لتطوير المناهج الدكتور إبراهيم بدران: إن موضوع المناهج هو أساسي في وزارة التربية والتعليم، وقد كانت الوزارة تضع سابقاً المناهج لفترات طويلة، قبل تشكيل اللجنة الاستشارية للتعليم التي أوصت أن يكون هناك مركز أو هيئة منفصلة عن وزارة التربية والتعليم لتضع المناهج والامتحانات، مشيراً إلى أن السبب وراء ذلك هو"حاجة من يقيم ولا يكون شريكاً في كل شيء".

 

 

وأضاف بدران في لقاء متلفز مساء السبت أن دور الوزارة بهذه الحالة يكون بإدارة العملية التعليمية، وتحقيق الشروط التي تكفل أن يكون تحصيل الطلبة في المستوى الجيد، بدلا من الانشغال في التعليم والمناهج وتأليفها وعدد من الأمور الأخرى.

 

وأشار بدران إلى أن الترتيب الذي وضع أن يكون تأليف مادتي الرياضيات والعلوم كاملة للشركة الأجنبية "لم يكن موفقاً"؛ لأن هناك كفاءات أردنية قادرة على تأليف الكتب واللحاق بكل جديد في المواد العلمية بكل كفاءة.

 

وأضاف أنه عندما أصبح التأليف بيد خبراء الأردن؛ سارت الأمور بشكل اعتيادي، مشيراً إلى أن بعض الضجة التي أثُيرت حول تأليف شركة أجنبية لمادتي الرياضيات والعلوم للمنهاج كان فيها نوع من التضخيم أكثر من اللازم؛ لأن مادة الرياضيات هي الرياضيات في كل مكان، ولكن البعض تخوف أكثر من اللزوم، مبيناً أن البعض تخوف بأن تكون البداية في الرياضيات والعلوم الطبيعية ثم تلحقه الإنسانيات.