الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
التخصُصي للعيون يكشف عن تقنية حديثة في مجال تصحيح عيوب الإبصار   |   بالصور :القيسي يرعى فعاليات كرنفال الاطفال   |   شركة بيركشاير هاثاواي سبيشيالتي إنشورانس تضيف مسؤولين رئيسيّين لخطّ الإنتاج والخدمات في دبي   |   غلفتينر توقع اتفاقية امتياز مدتها 50 عاماً بقيمة 600 مليون دولار لتشغيل وتطوير ميناء ويلمنغتون في ولاية ديلاوير الأمريكية   |   أرزان ثروات تحقق أرباح مجزية لعملائها من بيع عقارين ضمن المحفظة العقارية في الولايات المتحدة الأمريكية   |   بالصور :مطاعم حمادة تدعم مبادرة ( لأننا نهتم ) في محاضرة توعوية   |   بالصور والفيديو .. لاول مره في الاردن :مجلس ETurn الدولي لتعليم العربية للناطقين بغيرها يكرم 100 شخصية دولية ساهمت في نشر العربية .   |   رئيس عمان الأهلية يلتقي عميد وأساتذة كلية الحقوق بحضور عميدة البحث العلمي   |   اتفاقية بين الاحوال المدنية والبريد الاردني لتقديم معاملات تجديد جوازات السفر للمقدسيين   |   مركز البحوث و الاستشارات الاجتماعية – لندن يختار الاردن لعقد عددا من الدورات والورش التدريبية   |   في تعليقها على مسودة مشروع قانون الضريبة زين الأردن: القانون بالصيغة الحالية سيؤدي إلى التباطؤ في الاستثمار في قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات   |   كتالوج ايكيا 2019 يحتفل بالحياة داخل المنزل.. بتحدياتها وأحلامها   |   حقن المركب النسيجي الوعائي: أمل جديد في علاج الآلام المزمنة   |   بحضور شخصيات أردنية: حفل زفاف محمد محسن جابر    |   شخصيتان غريبتان تجوبان شوارع العاصمة عمان    |   مؤسسة إيليا نقل تحتفل بمرور 10 سنوات على تأسيسها وتخرج فوجا جديدا من طلبتها   |   معهد المحاسبين الإداريّين يطلق حملة إعلانية عالمية جديدة لتشجيع المختصين في الشئون المالية لمواكبة العصر التكنولوجي   |   شركة كريم تواصل تحفيز كباتنها في الأردن من خلال مكافأتهم بسيارات ومنح دراسية والعديد من الجوائز   |   برنامج تدريبي للشباب بالتعاون ما بين SAE و اليونيسيف   |   جامعة عمان الأهلية تقدم تسع منح دراسية لنادي السلط الرياضي   |  

تفاصيل ..وقف تصدير الخضار غدا..والزراعة : لا تراجع وما لا نرضاه للخارج لن نقلبه للمواطن الاردني..


تفاصيل ..وقف تصدير الخضار غدا..والزراعة : لا تراجع وما لا نرضاه للخارج لن نقلبه للمواطن الاردني..
اكد نقيب مصدري الخضار والفواكه سعد ابو حماد عدم وجود نية بالتراجع عن وقف تصدير الخضار والفواكه للأسواق الخارجية بدءا من يوم غد الاثنين ..
 
واعرب ابو حماد لــ اخبار البلد عن اسفه لعدم اخذ عينات للفحص من الارض المزروعة بدلا من أخذ عينات الخضار والفواكه من مشاغل التصدير حيث الحقت هذه الآلية ضرر شديد للتجار المصدرين الذين يتحملون خسائر كبيرة عقب هذه الإجراءات..
واضاف النقيب ان ذلك ارهق التجار والمصدرين ورتب عليهم اعباء وكلف مالية عالية مؤكدا ضرورة فحص المنتجات الزراعية قبل خروجها من المزارع ووصولها للأسواق المحلية او اسواق التصدير.
 
ونوه ابو حماد على الضرر الناتج من اتلاف برادات المنتجات الزراعية المعدة للتصدير بسبب وجود متبقات مبيدات زراعية حيث الحقت خسائر واضرارا كبيرة على حساب التاجر والمصدر
 
حيث ان النقابة لمست الاثر السلبي على العملية التصديرية التي الحق خسائر جسيمة بالمصدر بسبب اجراءات وزارة الزراعة بفحص العينات وما يتبع ذلك من رصرصة لهذه البرادات وانتظار نتائج فحوصاتها المخبرية
 
وهنا يكمن الخلاف فمن الجهة التي يجب ان تتحمل مسؤولية فحص المنتجات الزراعية من متبقيات المبيدات الحشرية والفطرية من خضار وفواكه معدة للتصدير..
 
التجار المصدرين تبعات نتائج عمليات الفحوص المخبرية واتلاف اية منتجات زراعية مخالفة على نفقة التاجر المصدر امر يجب المناقشة بعد ان الحق اضرارا لا تعد ولا تحصى ...بالرغم من شرائهم معظم هذه المنتجات من السوق المركزي التي عادة ما تخضع لرقابة وزارة الزراعة بالنسبة لموضوع متبقيات المبيدات
 
واضاف ان وزارة الزراعة لم تقوم على محاورة المصدرين بعد ارسال كتاب رسمي يحمل بطياته جميع هذه المطالبات للتشاور والتحاور بها .. وعلى ما يبدو ان الوزارة لن تتنازل عن القرار ولن تقوم بالتواصل لمناقشتها..
 
ونوه نقيب مصدري الخضار والفواكة لــ اخبار البلد على ان التجار مرتبطين بعقود من الدول ووقف التصدير غدا سينتج عنه خسائر للتاجر والمزارع وكافة القطاع الا انها خطوة ضرورية لحماية القطاع الزراعي مستقبلا ..
 
وفيما يخص البيان الذي اصدرته وزارة الزراعة بخصوص الأمر اكد ابو حماد بأنه عارٍ عن الصحة حيث ان المصدرين ليسوا ضد عملية الفحص بحد ذاتها بل ضد الآلية فقط والخسائر التي تلحق بهم بسبب اتلاف البرادات ..
 
 
فيما قا الناطق الاعلامي باسم وزارة الصناعة والتجارة لورنس المجالي لــ اخبار البلد ان هذه مسألة أمن غذائي وسمعة الاردن ومحصوله .. ولا يوجد اي مجال لدى وزارة الزراعة بالتهاون بغذاء المواطن ..
 
واضاف ان ما يحصل خطوة تم اتخاذها وسنكمل بها حيث عقدت عدة اجتماعات على مدى اشهر بين الوزارة والمصدرين لذا لا يمكن الان التفاوض بهذه المسألة ..
 
اما فيما يخص الاجراءات فهي بسيطة فمجرد ان خضعت المحصول للفحص يتم اتلافه في حال فشلت العينة لتصديرها للإمارات حيث لا يمكن اعادتها للسوق المركزي وللمواطن الاردني لذا يتم اتلافها فورا حال وجود بواقي مبيدات .. وما لا نقبله على مواطني الدول المجاورة بالتأكيد لن نقبله على المواطن الاردني ..
 


  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها