الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
نادي الجواد العربي لبطولة الفروسبه يغلق باب التسجيل اليوم الاربعاء   |   جمعية مكافحة السل تواصل حملات التوعية لطلبة المدارس في الزرقاء - صور   |   مجلة البلقاء للبحوث والدراسات الصادرة عن جامعة عمان الاهلية إلى العالمية‬‬   |   إطلاق منصة الديزاينرز صمّم بلا حدود   |   هاتف Galaxy S10 وصور احترافية في متناول الجميع   |   حصول جامعة عمان الأهلية على المركز الأول على مستوى الجامعات الأردنية في مسابقة Best Poster Award   |   وزير الخارجية يلتقي السفيرالإماراتي مطر الشامسي بمناسبة انتهاء مهام عمله   |   هواوي تنظم منتدى تقنيات الجيل الخامس على هامش "قمة سامينا لقادة قطاع الاتصالات" تحت شعار بدء مرحلة تقنيات الجيل الخامس   |   إل جي إلكترونيكس  تكشف النقاب عن أحدث طرازات غسالاتها الموفرة للطاقة وذات الأداء العالي   |   في جلسة حوارية مع الشباب الحنيطي للشباب من منصة زين: زوروا سلاح الجو واعرضوا أفكاركم وإبداعاتكم   |   الاتحاد الدولي للكوتشينج (ICF) يُعلن عن إطلاق الدورة الثالثة من جوائز بريزم السنوية للتميز في الشرق الأوسط   |   كاميرات هاتف Galaxy S10+ الأمامية والخلفية تحقق المركز الأول في تصنيف موقع DxOMark لجودة الصور والفيديو   |   بالتعاون مع الجمعية الدولية للضمان الاجتماعي الضمان تعقد ورشة إقليمية حول الوقاية من المخاطر المهنية   |   العربية الدولية للفنادق تقر بياناتها المالية وتوزع ارباح بنسبة 6%- بالصور   |   آفاق للطاقة توصي بتوزيع 7.5 % أرباحاً على المساهمين و تعرض خططها المستقبلية - صور   |   مجموعة مطاعم حماده تدعم مرضى حساسية القمح   |   الهيئة العامة لمساهمي بنك القاهرة عمان تقر نتائج اعمال البنك لعام 2018 وتقرر توزيع أرباح نقدية بنسبة 9% وأسهم مجانية بنسبة 5.56%   |   تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن "ذا كورنر The Corner ضمن مشروع كامبل غراي ليڤينغ عمّان يستضيف معرض الناسك" للفنان بشار الحروب   |   مع هلال رمضان ونغمات زمان: فنادق ومنتجعات موڤنبيك في الأردن تستقبل الشهر الفضيل   |   شيراتون عمّان النبيل يقيم يوماً صحياً للمنتجع الصحي   |  

حقّنا نعرف يا رزاز !! إرادة ملكية ..ومكالمة هاتفية .. والنتيجة حفظ الاوراق؟!!


حقّنا نعرف يا رزاز !! إرادة ملكية ..ومكالمة هاتفية .. والنتيجة حفظ الاوراق؟!!
في 19/6/2018 م ، صدرت الإرادة الملكية السامية بالموافقة على تعيين رؤساء وأعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية لمدة أربع سنوات إعتباراً من تاريخ 3/ 6 / 2018 .
" الوقائع " كان لها السبق في الكشف " بعد صدور الإرادة الملكية " عن بعض الأشخاص ممن وردت أسماؤهم اعضاء في مجالس أمناء بعض الجامعات عدم انطباق شرط المؤهل العلمي " البكالوريوس " عليهم كما هو منصوص عليه في القانون ، وعلى ضوء ما تم نشره على صدر وكالتنا " الوقائع الإخبارية " تلقينا اتصالاً هاتفياً من دولة رئيس الوزراء د. عمر الرزاز يستفسر عن حيثيات هذا الموضوع ، حيث قمنا بتزويده بكامل المعلومات المتوفرة .
وعلى ضوء ذلك وبعد التدقيق من وزارة التعليم العالي ، اتخذ مجلس التعليم العالي قراراً بتاريخ 23/6/2018 بسحب عضوية 3 أشخاص ممن تم تعيينهم اعضاء في مجالس أمناء الجامعات ، ليتم بعد ذلك التنسيب بتعيين اعضاء جدد ، حيث صدرت الإرادة الملكية بتاريخ 16/7/2018 م بتعيين بدلاء ممن تم سحب عضويتهم .

وعلى ضوء ذلك اعتبر المسؤولين في الوزارة ان ما حصل هو خطأ إداري ، حيث صرح الوزير السابق بتاريخ 25/6/2018 م، ان الموظف المسؤول عن تدقيق بيانات الأعضاء أحيل إلى التحقيق وسيتم اتخاذ العقوبة المناسبة بحقه بعد انتهاء عمل لجنة التحقيق .

حيث واكبت النائب ديمه طهبوب الموضوع وطالبت بتاريخ 23/7/2018م باطلاعها على نتائج التحقيق في تعيين امناء مجالس الجامعات التي تشكلت في شهر 6 ، الا انها لم تزود بأي تفاصيل ، لتقوم بتاريخ 16/10/2018 بإرسال كتاب آخر تطالب فيه بنتائج لجنة التحقيق في تلك التعيينات ولم يتم الرد عليها الا بتاريخ 14/11/2018م عبر كتاب تضمن توصيات اللجنة التي شكلت لهذه الغاية والتي كان مضمونها أن الموظف لم يقم بارتكاب أي فعل يخالف القانون وعليه تنسب اللجنة بحفظ أوراق التحقيق فيما يخص هذا الموظف .
وعلى ضوء ذلك خرج الوزير السابق عن صمته ورد عبر خطاب وجهه إلى النائب ديمه طهبوب رأى فيه أن لجنة التحقيق لم تقوم باستكمال التحقيق من جميع جوانبه ، مطالباً الاستماع إلى التسجيل الصوتي في جلسة مجلس التعليم العالي التي عرضت ونوقشت فيها قوائم الأسماء المرشحة من الوزير للمجلس ، كما طالب بالاطلاع على كتب التنسيب الواردة من الجامعات الخاصة لأعضاء مجالس أمنائها ، والاطلاع على شروحات الوزير على ذلك الكتب التي تؤكد على أمين سر مجلس التعليم العالي القيام بالتدقيق على الأسماء وفقاً لما ورد في القانون .

وامام هذه التوصيات من لجنة التحقيق ، والايضاحات الواردة من الوزير ، أما آن الآوان ان تتدخل يا د. عمر الرزاز وتبسط سلطتك وولايتك العامة في هذا الملف لتكشف للرأي العام من الجهة أو الشخص المسؤول عن إرسال هذا الملف الذي تضمن اسماء لا تنطبق عليها الشروط إلى الديوان الملكي العامر ويقترن بالإرادة الملكية السامية ؟!
حقنا نعرف  !! 


  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها