الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
الناطق باسم الضمان: من حق أي مغترب أردني الاشتراك بالضمان الاختياري   |   اتفاقية شراكة تجمع البنك الأهلي الأردني مع لقطة جو للتجارة الإلكترونية   |   سامسونج تطلق إعلاناً تشويقياً لأحدث هواتفها من سلسلة جالاكسي المرتقب   |   خمسة أسباب لاستخدام Careem Box   |   السفير السويسري في عمّان يزور مصنع نستله ووترز الأردن في الحسينية   |   أديداس للركض تبتكر الحذاء الثورة ألترابوست 19 Ultraboost 19 : حذاء جديد لنشاط رياضي أفضل   |   د. محمد اسرب من جامعة برادفورد البريطانية يحاضر في عمان الأهلية حول تجربة المنهاج المتكامل   |   كلية الحقوق في عمان الاهلية تستقبل وفدا من نظيرتها بجامعة جرش   |   نتنياهو زار ٤ دول عربية لا ترتبط بعلاقات مع اسرائيل.. ووارسو يعدُ بالمزيد   |   نتنياهو زار ٤ دول عربية لا ترتبط بعلاقات مع اسرائيل.. ووارسو يعدُ بالمزيد   |   اجتماع موسع لعشيرة الزغول في عجلون بشأن الأحداث   |   المهندسين تزور شركة البوتاس العربية (صور)   |   البوتاس تتبرع بـ265 ألف دينار لمستشفى الجامعة   |   شاهد بالتفاصيل ... البوتاس توضح تصريحات الصرايرة   |   الضمان يتيح امكانية حصول المواطنين على أي خدمة تأمينية من أي فرع من فروعه   |   الاتحاد الدولي للفروسية يشكر مدير عام نادي الجواد العربي خضر القصير   |   عدّاء زين سهيل النشاش يحقق زمناً قياسياً جديداً   |   كارفور تطلق برنامج الولاء الرقمي ’ماي كلوب‘ في الأردن   |   محاضرة علمية حول إعتلال الشبكية لمرضى السكري في مستشفى العيون التخصصي   |   وفد من جامعة عمان الأهلية يزور جامعة برادفورد البريطانية بهدف تحقيق التعاون الاستراتيجي   |  

مؤتمر بالعاصمة الاردنية عمان يبحث حق الطفل في الحماية من العنف - صور وفيديو


مؤتمر بالعاصمة الاردنية عمان يبحث حق الطفل في الحماية من العنف - صور وفيديو

 

عمان -  بسمة النظامي

اكد مدير ادارة حماية الاسرة العميد فخري القطارنة على ان  المصالح الفضلى للطفل تشكل قاعدة مهمة يجب احترامها والعمل على حمايته من كافة الاضرار من حوله بحيث يعطى الطفل الاهمية القسوى والاهتمام المطلق ولفت الى الاهتمام المستمر من الاردن بشكل خاص ودول العالم بشكل عام في قضايا الطفل بكافة جوانبها لان الطفل العنصر الاهم في الاستدامة البشرية . 

جاء ذلك في خلال انطلاق المؤتمر الوطني "مبدأ المصلحة الفضلى للطفل و برعاية جلالة الملكة رانيا مندوبة عنها وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة اسحاقات وبتنظيم من مديرية الأمن العام / إدارة حماية الأسرة  بالشراكة مع المجلس الوطني لشؤون الأسرة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF).ويجدر بالذكر أن الأردن كان من أوائل الدول التي صادقت على اتفاقية حقوق الطفل. 

واكد الامين العام للمجلس الوطني لشؤون الاسرة محمد مقدادي على ان العمل معا والشراكة والتنسيق بين الجهات المختلفة من شأنه ان يحقق المصلحة الفضلى للطفل مشيرا الى اهمية حماية الطفل والاعتراف بحقوقه،ومؤكدا الى الحاجة لتكاتف الجهود والتوعية لتحقيق التكافل الاسري وخاصة للحد من العنف ضد الطفل مؤكدا على اهمية التوصيات التي سيتم الخروج بها.

وقال ستيفانو سيفير ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين ان الاردن كانت وما زالت ملتزمة بحفظ حقوق الطفل وضمان تأمين الامن والحماية له مكدا على ان الشراكة مع الاردن حققت وستحقق الكثير في مجال المصلحة الفضلى للطفل وتامين حقوقه وضمان حمايته من اشكال العنف المختلفة مشيرا الى وقوف الاردن بجانب اللاجئين السورييني ومؤكدا على استمرارية الاردن بمساعدة مختلف الفئات بغض النظر عن الجنسية او اللون وغيرها. 
وقالت ايتي هيكنز ممثلة عن منظمة اليونسيف ان الطفل هو العنصر الاهم ويجب الحفاظ على امنه وحمايته وضمان تحقيق المصلحة الفضلى له بغض النظر عن لونه وعرقه وجنسيته مشيرة الى ان العنف ضد الاطفلا يجب ان يتم الحد منه والعمل على ايقافه لما له من نتائج سلبية وغير صحية على الطفل والاسرة والمجتمع.
واشارت هيكنز الى ان اليونيسف هي جزء من التعاون الضخم لتطوير سياسات الحد من العنف ضد الاطفال مؤكدة على دور الاردن للتصدي لمثل هذه الظواهربشكل عام. 
وقال العميد وليد البطاح إن مديرية الأمن العام ومن خلال سياستها في الحفاظ على كرامة المواطن والمقيم على ارض المملكة تسعى إلى تقديم افضل الخدمات الأمنية لكل من يقيم على ارض الأردن العزيز بطريقة مميزة ونوعية  ومؤكدا على اهمية قطاع الطفولة من خلال استحداث ادارات شرطية متخصصة للتعامل مع هذه الفئة المحورية من فئات المجتمع حيث جاء استحداث ادارة حماية الاسرة وادارة شرطة الاحداث استكمالا لجهود الدولة الاردنية في ايلاء مصلحة الطفل الفضلى جل الاهتمام وبما يضمن عدم الاساءة اليه او تعريض حياته.

كما ويهدف المؤتمرالممتد لثلاثة ايام  إلى توفير منصة للجهات المعنية بحماية وتعزيز حقوق الطفل من مختلف القطاعات التي تتيح لهم الفرصة لتبادل الخبرات والآراء حول أفضل الممارسات في مجال تطبيق المصلحة الفضلى للطفل، ومناقشة وتحليل الإشكاليات والتحديات التي تواجهها المؤسسات على مستوى التشريع والتطبيق العملي لهذا المبدأ ومناقشة الاستراتيجيات والأدوات الواجب تبنيها والقائمة على المصلحة الفضلى للطفل، ومن ثم الخروج بتوصيات تعزز من الاحترام والتطبيق العملي لهذا المبدأ.
كما وسلط المؤتمر الضوء على متطلبات دعم حقوق الأطفال وحقهم في العيش في بيئة آمنة وخالية من العنف باعتبار ذلك أولوية متميزة في خطة التنمية الدولية، ومناقشة متطلبات التنفيذ الوطني لأهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030 على نحو يكفل إعمال حقوق الطفل.

46831072_1992253814174068_5151942605902184448_n.jpg

eseses.pngooioio.pngwwawa.pngesese.pngrrdrd.pngrdrdrdr4.png

 IMG_8178.JPGIMG_8302.JPGIMG_8184.JPGIMG_8183.JPGIMG_8181.JPG

a_atfal1_66.JPGa_atfal1_64.JPGa_atfal1_65.JPGa_atfal1_62.JPGa_atfal1_60.JPGa_atfal1_61.JPGa_atfal1_58.JPGa_atfal1_59.JPGa_atfal1_57.JPGa_atfal1_56.JPGa_atfal1_54.JPGa_atfal1_55.JPGa_atfal1_52.JPGa_atfal1_53.JPGa_atfal1_50.JPGa_atfal1_51.JPGa_atfal1_48.JPGa_atfal1_49.JPGa_atfal1_46.JPGa_atfal1_47.JPGa_atfal1_44.JPGa_atfal1_45.JPGa_atfal1_42.JPGa_atfal1_43.JPGa_atfal1_40.JPGa_atfal1_41.JPGa_atfal1_38.JPGa_atfal1_39.JPGa_atfal1_36.JPGa_atfal1_37.JPGa_atfal1_34.JPGa_atfal1_35.JPGa_atfal1_32.JPGa_atfal1_33.JPGa_atfal1_30.JPGa_atfal1_29.JPGa_atfal1_31.JPGa_atfal1_27.JPGa_atfal1_28.JPGa_atfal1_25.JPGa_atfal1_26.JPGa_atfal1_23.JPGa_atfal1_22.JPGa_atfal1_24.JPGa_atfal1_21.JPGa_atfal1_20.JPGa_atfal1_19.JPGa_atfal1_18.JPGa_atfal1_17.JPGa_atfal1_16.JPGa_atfal1_15.JPGa_atfal1_14.JPGa_atfal1_13.JPGa_atfal1_12.JPGa_atfal1_11.JPGa_atfal1_10.JPGa_atfal1_9.JPGa_atfal1_8.JPGa_atfal1_7.JPGa_atfal1_6.JPGa_atfal1_5.JPGa_atfal1_4.JPGa_atfal1_3.JPGa_atfal1_2.JPGa_atfal1_1.JPG

 IMG_8295.JPG

 

 
 
 

 



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها