الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
انطلاق الدوري العام للشركات برعاية زين   |   مكافحة المخدرات تطلق حملتها التوعوية النشمي أقوى   |   سامسونج وإنجاز ينفذان مجموعة من البرامج الهادفة إلى تمكين الشباب   |   زوجة خاشقجي السابقة تخرج عن صمتها .. ادعاءات “خطيبته” باطلة ولا يوجد احد في حياته   |   الوليد بن طلال يغرد على وقع قضية اختفاء خاشقجي   |   المكتب الدائم للنواب:الطراونة رئيساً والقيسي نائباً أول وهميسات نائباً ثانياً والقرعان وأبو السيد مساعدين   |   توقيف ثلاثة موظفين من الصحة وديوان المحاسبة على خلفية قضية فلاتر الكلى   |   سامسونج الكترونيكس المشرق العربي تحتفل باختتام مميز للنسخة العاشرة من ماراثون عمان   |   فيرمونت عمّان يعيّن داريكا هومؤم مديراً للنادي والمنتجع الصحي Willow Stream Spa   |   د. سُهى العجيلات ضمن فريق النخبة في مستشفى العيون التخصصي   |   ضمن الشراكة بين البنك الأهلي الأردني ومؤسسة ولي العهد إختتام المرحلة الأولى من أول فنتك هاكاثون للجامعات أهلي فنتك هاكاثون   |   (أفرا) تطلق مؤتمر الموارد البشرية الثاني بعنوان «فلننهض بمواردنا البشرية»   |   زين تقيم جلسة نقاشيّة لمتحدثات أردنيّات ضمن برنامج تمكين المرأة   |   لولا المعلم والمعلمة .......   |   شركة إل جي إلكترونيكس تتبرع بمجموعة من اللوحات الرقمية لمركز زها الثقافي   |   لوفتهانزا تحصد لقب أفضل خطوط جوية دولية للعام من جوائز أعمال الطيران 2018"   |   شركة كريم تبدأ تقديم خدمات نقل الركاب رسمياً في مدينتي السلط ومادبا   |   تفاصيل مروعة .. عروس تقتل شقيقة زوجها لاكتشافها سر الخيانة   |   سلسلة ورش عمل توعوية بكلية الصيدلة في "عمان الاهلية" حول ضمان الجودة   |   ضريرة ولكن مبدعة اكثر من مبصرين ....جامعة عمان الاهلية تعين دكتورة من ذوي الاحتياجات الخاصة بكلية الاداب والعلوم   |  

د.. توفيق العجالين يكتب : خسئتم


د.. توفيق العجالين يكتب : خسئتم

مجددا تطالعنا صحيفة الديار اللبنانية بسموم لا أخبار عن الأردن والملك عبد الله الثاني في محاولة رخيصة لا أكثر.

 

بعيدا عن تكرار سمومهم في هذا المقال، سأضع سيناريوهين اثنين لا ثالث لهما لفكفكة اللعبة اللبنانية الإيرانية في وقت بالغ الحساسية من عمر الدولة الأردنية.

 

إذا صدقت 'الأخبار' -وهي التي أقسمت طوال مسيرتها على الكذب والفبركة ولا شيء غيرهما ولا سيما إذا تعلق الأمر بالأردن وسيادته- نقول إذا صدقت فإنها بصمة عار على جبين دول شقيقة ارتكبت جرما لا يغتفر، وهو ضرب من ضروب الخيانة والعمالة.

 

على ان 'الخبر' يقدم وفي الوقت نفسه دليلا دامغا على شرفية وعروبية ورجولة ومصداقية الملك عبدالله الثاني وبعد هذا الموقف يتوجب على الجميع من الداخل والخارج الاٌقرار بأن الملك منزه عن اي اشاعة تطاله ولا مجال لتصديقها أو تناولها لا بل حتى النقاش فيها يعد نوعا من أنواع الخيانة.

 

كان الواجب على أعلامنا الرسمي هنا قلب المخاطر إلى فرصة لإعادة بناء الثقة ومأسستها التي اهتزت بسبب سياسات الحكومات المتعاقبة.

 

أما التحليل الثاني فيتجلى بحالة الكذب التي تعيشها الصحيفة، وهذا ينطوي على رسائل لبنانية مكتوبة بحبر إيراني وبسواعد حزب الله وحسن نصر الله؛ ما ينطوي على فتنة تسعى لضرب أواصر علاقات تاريخية بين الدول الشقيقة، أساسها سم الطائفية والتفكك.

 

يتبقى علينا الإقرار بالفشل الإعلامي والصحفي الذي بات متكررا في كل موقف بالتعامل مع كل الملفات الحساسة بالبلد، إذ لا بد من إعادة النظر بالإعلام الرسمي وأدواته بشكل جذري، ليتمكن من القيام بواجبه تجاه الدولة ومؤسساتها وسيادتها عبر أدوات إعلامية ناضجة تؤمن بالأردن بلدا وموئلا بعيدا عن ركاكة المديح والثناء التي لم تجلب على رؤوسنا إلا الويلات

 

 



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها