الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
الأميرة سمية بنت الحسن المعظمة ضيف الشرف في منتدى المفكرون العالميون السادس لجائزة التميز في لندن   |   مدير الدفاع المدني يكرّم شركة زين   |   الجمعية الأردنية للمُحاسبين الإداريين تعقد اجتماع المسؤولين الماليين الأول في المملكة   |   مذكرة تفاهم بين شركة الحوسبة الصحية والجامعة الهاشمية   |   تكريم جامعة عمان الاهلية في حفل جامعة صوفيا بمرور 130 عاما على تأسيسها   |   مركز فقيه للإخصاب يوسع خدماته في دولة الإمارات مع إطلاق مركز جديد بمدينة العين   |   مراكز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية تُخرّج ما يقارب الـ 1000 طالب وطالبة   |   البنك الأهلي الأردني الراعي الرسمي لموسم الأعياد في البوليفارد   |   تعيين زيد الظاهر رئيساُ لقسم الحجوزات في منتجع رمادا البحر الميت   |   زين تُقيم يوماً وظيفياً خاصاً بالأشخاص ذوي الإعاقة في منصة زين للإبداع ZINC   |   محاضرة طبية تجميلية للدكتورة فريدا طنوس في جامعة عمان الأهلية   |   الجامعة الأمريكيّة في رأس الخيمة تحتفل بالصداقات العالميّة   |   تطوير مصادر الطاقة المستدامة؛ العراق يخطو على طريق الاقتصاد الأخضر   |   مدير عام غرفة تجارة العقبة عامر المصري يعلن اسماء المتقدمين للترشح لعضوية مجلس ادارتها   |   تطور تقنيات المسابك المتقدمة تدفع بالثورة الصناعية الرابعة   |   زين تقدم انترنت فائق السرعة من خلال "زين فايبر" في 20 منطقة في عمّان   |   اليوم العلمي الالماني في جامعة عمان الاهلية بالتعاون مع نادي الهمبولدت الاردني   |   وريكات يدعو الأردنيين في البحرين للاشتراك بالضمان الاختياري   |   كوزمسيرج يستقطب نجمة سيدات لندن كارولين ستانبري سفيرة جديدة لعلامته   |   دمج تقنيّات إنترنت الأشياء الصناعيّة يتيح فرصاً للنموّ في قطاع الأمن الإلكتروني الصناعي   |  

اسْتَطَاعُوا .... اسْطَاعُوا ...


اسْتَطَاعُوا .... اسْطَاعُوا ...

اسْتَطَاعُوا .... اسْطَاعُوا ...
بقلم: محمد فؤاد زيد الكيلاني
اسْتَطَاعُوا ، اسْطَاعُوا كلمتين ذكروا في القرآن الكريم ، من حيث الأحرف نفس الحروف ولكن الاختلاف في زيادة حرف –التاء- في استطاعوا ، بما أنهم ذكروا في القرآن الكريم المبهر المعجز إذا يكون لهما معنى أو فكرة وقصد.
وبالرجوع إلى الآيات التي ذكرت فيها هاتين الكلمتين لوجدناهم ذكروا في أكثر من موقع وأود أن اشرح عن واحدة منهم فقط ، قال تعالى : "فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا". (الكهف : 97).
اسطاعوا في هذه الآية تستعمل للعلو لان السد المدفون به هؤلاء القوم المخربين لا يمكن أن يعلوا عليه أو يخرجوا منه إلى ظهر هذا السد وما اسطاعوا أن يعلوه لان ملمسه ناعم، والله اعلم.
واستطاعوا : كما هو واضح من سياق الآية أنهم لم يستطيعوا نقبا أي ثقبه لكي يخرجوا من السد بعمل فتحة والخروج منه. هذا كلام الله ووصفه كما جاء في القرآن المبهر الرائع.
والقرآن الكريم معجز ومبهر على مر العصور والأزمان ودائماً هناك اكتشافات ومدلولات كثيرة فيه ، والله تعالى اعلم .



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها