الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
جامعة عمان الاهلية تقيم يوما طبيا مجانيا بمنطقة ام جوزة في مدينة   |   الرحاحلة: حادث عمل كل (40) دقيقة ووفاة ناجمة عن حادث عمل كل يومين   |   زين تهدي النشامى أغنية الرقم الأصعب بصوت الأردن صوت زين الفنان عمر العبداللات   |   وفد من جامعة كوينز البريطانية يزور جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا   |   وفد من جامعة عمان الأهلية يزور جمعية الأسرة البيضاء دار الضيافة للمسنين   |      تأخير بدء الدوام بجامعة عمان الاهلية يوم غد الخميس  لغاية العاشرة صباحا   |   البنك الأهلي الأردني يصدر كتاباً جديداً يحكي قصة نشأة النقود ويوثق بعض موجودات متحف النُميّات   |   دورة تدريبية لسيدات المجتمع المحلي بعنوان التسويق الالكتروني في جامعة عمان الاهلية   |   كلية الحقوق في جامعة عمان الأهلية تستقبل وفدا من الشبكة القانونية للنساء العربيات   |   وفد من عمان الاهلية يشارك في حفل تخريج طالبات كلية الزهراء للبنات في سلطنة عمان ويزور جامعة قابوس وكلية الخليج   |   شركة كريم تحتفل بكباتنها الأفضل أداء لعام 2018   |   الناطق باسم الضمان: مليار و(110) ملايين دينار نفقات الضمان التأمينية لعام 2018   |   الطراونة: العفو العام يشمل جميع مخالفات السير وغرامات الوافدين   |   جيمالتو تساهم في تطوير اتصالات إنترنت الأشياء من خلال منصة وحدة شبكات الطاقة المنخفضة واسعة النطاق استناداً إلى أحدث حلول إنترنت الأشياء والتطور طويل الأمد من كوالكوم   |   حملة توعوية صحية متنوعة في مكة مول لطلبة الصيدلة و العلوم الطبية من جامعة عمان الاهلية   |   الرحاحلة يعلن بدء تطبيق نظام إدارة الجودة العالمية الأيزو 9001:2015 في فرع ضمان جبل الحسين   |   الضمان تلتقي متقاعديها والمقبلين على التقاعد في محافظة المفرق   |   كرمت جامعة جنوب فلوريدا الشريك الإداري لشركة ستيل وود اندستريز   |   د. منذر حدادين يحاضر في منتدى الفكر العربي حول موارد المياه واستعمالاتها وتداعياتها   |   سامسونج تكشف عن كمبيوترها المحمول المخصص للألعاب Notebook Odyssey بمواصفات عالية   |  

العقبة ورائحة الموت عند وداع الميناء وإداراة مرتجفة ..


العقبة ورائحة الموت عند وداع الميناء وإداراة مرتجفة ..

- في العقبة صورة فارقة لتقاعس المسؤول وإهمال الواجبات ، فبينما سعى الأردنيون الذي هدهم الفقر والبطالة العمل في مشروع إزالة الأبنية كان الموت يصنع لهم .
حادثة الصوامع في العقبة ، إهمال لشروط السلامة العامة ، واغفال لحقوق العمال ، ومسؤولون يعاملون المواطن كأنه سلعة اذا تلفت يتم رميها .
لقد رسمت تصريحات سلطة العقبة عن الحادثة أوضح صورة لغياب الشفافية ، وجسدت حقيقة المسؤول المرتجف الذي أحاط نفسه بجوقة تعظم الصغائر وتصغر العظائم ، فصدق الوهم إلى ان صفعته الحقيقة .
السلطة تصرح عن ثلاث إصابات خفيفة وتنشر صور رئيس السلطة يزور مصابين لا يظهر احد منهم في الصور !!!
وشركة تطوير العقبة المسؤول المباشر عن عطاء إزالة وهدم الميناء صمتت صمت القبور ؟!!!!
فيما أهالي المصابين يستفزهم تجاهل حياة أبنائهم بهذا الشكل المزري ، ويبحثون عن أمل بنجاة فلذات اكبادهم ، في ظل قصور كبير من كافة الجهات المعنية ، مشهد مؤلم دموع الأمهات وقهر الآباء لم تشفع كي يخرج اي مسؤول في العقبة يتكلم بوضوح وصراحة او يعلن عن إجراء تحقيق لفهم أسباب الكارثة الانسانية .
صمتت جميع الجهات عن التصريح ، حتى هز الاسماع وفاة أحد المصابين امس ، الأمر الذي أكد تهاوي كافة الروايات الرسمية عن الحادثة ، وحرك الأمر من جديد ودفع الادعاء العام لإجراء تحقيق بالحادثة .
الأنباء تؤكد مباشرة المدعي العام التحقيق اليوم مع عدة جهات ، والموقف يزداد تعقيدا ، وأيدي الناس على القلوب تحسبا لأي وفيات جديدة ، فالحالات كما يؤكد شهود عيان وعدد من أهالي المصابين حرجة وخطيرة جدا .
ما جرى يؤكد أن العقبة تحتاج إدارة جديدة تتوافق بشكل حقيقي مع رؤية جلالة الملك ، وتنفض عن العقبة هالة موهومة لإدارات مكتبية اعتاشت على انجازات غيرها وجلبت بتقصيرها الموت لابناء الأردن...

 

 

 





  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها