الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
فاين الصحية القابضة تنال عدداً من جوائز ليوني العالمية للتنوع بين الجنسين والتميز القيادي   |   موقع ستات بيوت يزرن محافظة إربد في حملة الألف فرصة   |   كريم تستحوذ على تطبيق كوميوت المتخصص في خدمة النقل الجماعي بالحافلات   |   تقديراً للتصميم الفائق الذي يتمتع به طراز جيبلي مازيراتي تحصد تكريماً من مجلة auto motor und sport الألمانية   |   شركة بيسيل تطلق خدمات المحتوى في جنوب إفريقيا وتونس   |   خبراء ومختصون يجتمعون في العقبة لتسليط الضوء على رؤية المملكة الرامية للتحول لمركز لوجستي لمنطقة المشرق العربي   |   النواب يشمل الخدمة التي يؤديها أعضاء مجلس الأمة لغايات منصب الوزارة   |   إكسبو 2020 دبي يكشف النقاب عن التصميم التفاعلي لجناح الفرص   |   طلبة الـ SAE يُشاركون في أربعة مِهرجانات للأفلام   |   شركة كريم وهيئة تنشيط السياحة توقعان اتفاقية تعاون لتسهيل تنقل السياح في المملكة   |   تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة وجدان الهاشمي وضمن حفل خاص مشروع كامبل غراي ليڤينغ عمّان يفتتح جاليري ذا كورنر The Corner   |   تعزيز اتفاقية التعاون المشترك بين جامعة عمان الاهلية وجامعة كوينز   |   فوز متوقع للدكتور خالد الزبيدي بعضوية الهيئة الادارية جمعية السافرية   |   لقوات المسلحة: علاقة الياسين بشركة الولاء عارٍ عن الصحة   |   جامعة عمان الأهلية ترعى وتستضيف حفل تكريم جامعة "كوينز- بلفاست" لخريجيها من حملة "الدكتوراة" من مختلف الجامعات الأردنية   |   عقباوية تتبرع بالشريدة وغانم والمبييضين للحكومة   |   الامن العام يلقي القبض على مطلق النار بوجود وفد خليجي   |   التخصُصي للعيون يكشف عن تقنية حديثة في مجال تصحيح عيوب الإبصار   |   بالصور :القيسي يرعى فعاليات كرنفال الاطفال   |   شركة بيركشاير هاثاواي سبيشيالتي إنشورانس تضيف مسؤولين رئيسيّين لخطّ الإنتاج والخدمات في دبي   |  

النائب محمد الظهراوي يكتب ... نحن ابناء المخيمات ونشرف بهذا اللقب


النائب محمد الظهراوي يكتب ... نحن ابناء المخيمات ونشرف بهذا اللقب


نحن ابناء المخيمات ونشرف بهذا اللقب والمخيم هو رمزية وليس كيان جغرافي لامتداد وطني ونسيج اجتماعي مؤسس للوطن ومترسخ فيه،نحن ابناء المخيمات ونعشق ان نكنى بهذه التسمية ليس للفرقة ولكن لأن من يفوت اصله يتوه ،نحن نعشق مليكنا والعجائز تدعو له كلما ذكر اسمه ومحبة الهاشميين متأصلة ومافرق بين الضفتين الا احتلال غاشم ولو كتب الزمان سيرة اخرى لكان العلم الاردني فوق مدارس الظاهرية ولكان الجيش العربي يربض فوق جبال الظاهرية كما كان ،نعم ونقولها بكل محبة وصراحة نحن نناضل في الوطن ولكن بصمت ونحن كطيف وطني وعبر القنوات الدستورية ونحن لانؤمن الا بالقنوات التي خطها الدستور ولانريد اكثر من حروف خطها بناة الوطن في الدستور ومثلنا كمثل الزهرة التي تشق الصخر بالصبر ،حقوقنا التي هي حلمنا في ان نكون في خدمة الوطن في كافة المجالات حقوقنا ان يحلم الطفل منا بوطنه في الصغر فلايجده تغير عليه في الكبر حقوقنا بان تلغى كل الحدود والسقوف بين انتماء المرء لوطنه ،حقوقنا بأن لايكون الانتماء صكوك غفران توزع من بشر حقوقنا بأن تحذف دائرة المتابعة والتفتيش من بين سطور التمييز بين المواطنين ونكون كأخوتنا في الوطن سواء بسواء ،حقوقنا بأن نخلي بين الشباب وحبهم لجندية وطنهم وافتدائه ،جلالة الملك انسان صادق عادل وذو قيم واخلاق عالية ،لم يهان اردني في عهد هاشمي ولن يهان لم تستباح ضياع واعراض لم يسحل ابناء الوطن لانهم عارضوا او اعترضوا ،من يظن بأن من اوصل الوطن الى هنا من الديون وضيق الحال هو سوء الادارة لايعلم كل الحقيقة ولنتصارح بأن حتى جلالة الملك حورب لنهجه الاصلاحي ومنذ توليه سلطاته الدستورية ولازلت اذكر كيف هوجم جلالة الملك حين اراد ان يسير في خطة اصلاحية كبرى منذ اكثر من عقد بان قيل جاء عهد البرامكة وفي ذلك دلالة تاريخية لمن يعلم وفيه افشال لكل جهود جلالته لخير الوطن وكلما رأى جلالته طريقا سدوا عليه طريقه ،كلي ثقة وايمان بان كل فكرة اصلاحية خرجت كانت من جلالة الملك وكل افشال لها هي من القواعد الراسخة المتجذرة من رافضي التجديد وتغيير الهوية وهي تلك من اوصلتنا الى هنا ،خطابنا هو حبا في الوطن والمليك وبيننا وبين مليكنا عهد من الوفاء بأن نقدم مصلحة الوطن على كل شيء وحتى على حقوقنا فداء للوطن وللتعايش السلمي والحفاظ على الثوابت ،مليكنا قدره كبير في قلوبنا ولن يهتز هذا القدر بل سيزيد وماضيق اليوم الا فرج الغد ونحن مؤمنون بالوطن ولو كان بيدنا نحن ابناء المخيمات لبايعنا مليكنا ملكاً على كل شبر نملكه في فلسطين،كونوا على ثقة حين يمس اي ثابت وطني بإساءه فهي تمس قلب كل مواطن فلاتجرحوا قلبونا في ثوابتنا فإنا نعشقها ونفتديها



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها