جهد ومؤسسة أورنج تعلنان إنشاء ثلاثة مراكز رقمية جديدة للمرأة   |   رئيس جامعة عمان الأهلية يهنئ الطلبة الفائزين ببطولة صوفيا الدولية المفتوحة للتايكواندو   |   برعاية النائب المهندس سليمان ابو يحيى إحياء فاعلية《 المئوية 》   |   رأس الخيمة تستضيف 《قمة العرب للطيران》 في نسختها الثامنة   |   خريجةُ جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا  هبة شبروق ضمن القادة المؤثرين للعام 2021   |   منتدى Open Science》 》الافتراضي يؤكّد أهمية دور المنتجات البديلة   |   《زين》 تنشر تقريرها السنوي في قيادة الفكر: المرأة في مجال التكنولوجيا   |   الضمان تتوقف عن استقبال المراجعين في كافة إداراتها وفروعها من صباح يوم غدٍ الثلاثاء وحتى إشعار آخر وغالبية خدماتنا الكترونية واستقبال اية استفسارات على الرقم الموحد 117 117   |   الضمان توفّر خدمتي إلغاء تعليق تأمين الشيخوخة وتمكين اقتصادي (1) إلكترونياً   |   جلسة حوارية لـ 《 جامعة فيلادلفيا 》 الخميس حول البعد الدولي في المناهج الجامعية   |   الضمان: تعليق دوام إدارة فرع ضمان المفرق حتى مساء يوم غدٍ الثلاثاء   |   الكباريتي يفتتح مقر شركة الطريق الطويل لتجارة قطع غيار السيارات في العقبة   |   تسجيل 35 وفاة و6302 اصابة كورونا جديدة في الاردن   |   زين كاش تعزّز منظومة الدفع الإلكتروني في المملكة وتواكب التغيّرات   |   أورنج الأردن ولومينوس للتعليم يخرّجان الدفعة الأولى من مختبر التصنيع المتنقل   |   فيلادلفيا تعقد ندوة عن بعد بالتعاون مع جامعة الموصل العراقية   |   بمناسبة مئوية تأسيس الدولة الأردنية مجلس الوحدة الإعلامية العربية ومبادرة جدارا يطلقان التكريم الثاني للزملاء الصحفيين والاعلاميين الأردنيين   |   الحمار والفيل.... بقلم : د. ماهر الحوراني   |   الرفاعي يطرحُ سيناريو لتميّز الجامعات الأردنية عالمياً   |   بشارات يتوج بالمركز الاول لفئة الكبار لفروسية العين الدولية   |  

كاتب قطري يكتب : هي سيدة العالم وعلى الرجال أن يخجلوا منها


كاتب قطري يكتب : هي سيدة العالم وعلى الرجال أن يخجلوا منها

بقلم/ كاتب قطري / جريدة الراية القطرية

 

بسم الله الرحمن الرحيم 

هي سيدة العالم

على الرجال أن يخجلوا منها ، وعلى القمر أن يتوارى..

أنحني وأقبل يد كل امرأة فلسطينية..

الفقيرة اليتيمة الأرملة الثكلى أم الشهيد والجريح والأسير..

عندما انهار الاتحاد السوفيتي امتلأت علب الليل بنساء
جئن من هناك ليرقصن على أشلاء الوطن..

وعندما سقطت ألمانيا سقطت معظم النساء في أحضان المحتل

وبعد تحرير فرنسا كان يتم حلق شعر عشرات النساء من كل شارع لأنهن تعاونّ مع النازي..

في معظم البلاد التي تم احتلالها انتشرت الحانات والمواخير
وامتلأت بنساء البلد يرفهن عن جنود المحتلين إلا أنت يا أم الطهر والشرف والعفاف فلم تقدمي نفسك إلا شهيدة

إلا أنت يا غصن الزيتون يا شجرة الكرم يا نبع الشرف.. عصرتك المحن وأنهالت عليك المعاول فلم تنعصري ولم تنكسري..
يا أمي،
يا ابنتي،
يا أختي،
يا حبيبتي،

اسمحي ﻻخيك العربي المسلم المحب أن يتذكرك فقد نسيك كثيرون..

يا صابرة يا طاهرة يا أغنى من ساكنات القصور..
تراب الوطن الذي يعفر وجهك كسحب تعانق وجه القمر
أجمل وأنبل من كل المساحيق..

جلبابك المثقوب لا أدري من ثقبه !!!!!
هل رصاصات العدو على ظهرك … أم نظرات الحسد على طهرك؟..

أيتها الأميرة النبيلة الأصيلة… جُعت فرضيت بالكفاف، وتعريت فاكتسيت بالعفاف.. أنت السيدة بين السيدات، فوق السطوح تراقبين وطنك أو تحت الأنقاض تحضنين طفلك..

طريق الجنة تحت قدميك..
ومفتاح القدس بين يديك..
ـ يا أشرف النساء.

يارب افرحني بفلسطين واهلها فإني احبهم فيك



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها