خلال أيام العيد.. 13 أردنيا يلقون حتفهم بجرائم وحوادث   |   الحريري: بيروت تستغيث   |   《الخارجية》: المواطنة الأردنية المصابة في انفجار بيروت بوضع صحي جيد   |   عطيه يطالب الحكومه بالتدخل بقضية المواطنيين الاردنيين التي انقطعت بهم السبل بدولة الامارات العوده الى الاردن   |   بناة الاجيال عليكم ان تكونو نموذجاً لمجتمعناً وتقفون بصف الوطن   |   مع الدولة أعني مع المعلم   |   شقيق الزميلة الاعلامية ايمان المومني في ذمة الله   |   إطلاق أحدث إصدارات سلسة هواتفGalaxy الذكية في شهر آب 2020: الإعلان الرسمي الأوّل   |   شركة سنيورة للصناعات الغذائية تحقق صافي أرباح بقيمة   ٢.٦٧٦ مليونمليون دينار أردني في النصف الأول من العام 2020》   |   نادي منظمة مهندسي الطاقة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا يحصد جائزتين عالميتين   |   《نتورك إنترناشيونال》 تدعم مبادرة المدفوعات الرقمية لتطبيق 《كريم》   |   مقابلة مع رئيس وحدة العرض المرئي لدى شركة 《سامسونج إلكترونيكس》 المشرق العربي، أحمد الرمحي   |   العمرو يكتب: الانتخابات النيابية في ظل الازمة المتصاعدة   |   بالفيديو .. إتلاف أطنان من الدجاج الفاسد بعد مداهمة مستودعات في صافوط   |   الكويت تحظر رحلات الطيران التجاري من 31 دولة 《عالية الخطورة》   |   في حادثة جديدة: أكثر من ٣٠ مصابا بالتسمم.. وإغلاق عدة مطاعم في عين الباشا   |   سفارة دولة الإمارات في الأردن تنفذ مشروع الأضاحي 2020/1441   |   البريزات يشارك في ندوة حوارية عن بعد، تحت عنوان《 القيادة، التحديات، الفرص، في العالم ما بعد كوفيد 19》   |   جلالة الملك عبدالله الثاني ينعم على شركة البوتاس العربية بوسام الملك للتميز من الدرجة الأولى   |   حمادة يثمن قرار تمديد ساعات العمل للأنشطة الاقتصادية   |  

كتب الصحفي ابراهيم الفراية ... عامر المصري ،، والحمام


كتب الصحفي ابراهيم الفراية ... عامر المصري ،، والحمام

 

يمتلك تفكير مختلف ، ولة رأى حاد في كثير من المواقف ، بسيط ، عاشق للعقبة وتفاصيلها ،،، خلافي بين محبيه وغير ذلك

مؤخرا ،،، انحاز للطبيعة وأختار رعاية الحمام ونثره في شوارع وساحات العقبة ، عندما قام بمبادرة رش القمح قرب محلات الأدهم فجمع الكثير من الحمام هناك ،، واليوم يوسع عامر المصري دائرة انحيازه للطبيعة بالذهاب الى دوار الشريف ،، لينثر القمح هناك ويجمع الحمام في مشهد مثير ومثير

في العقبة ، الاعمال والافعال البسيطة تؤتي ثمارها ، ولعل لمسة المصري في رعاية الحمام ، ورش حبات القمح لها ، نموذجا لنا لتعظيم الاعمال البسيطة ،، فمنظر الحمام يتراقص بيننا في الدوار وامام محلات الادهم يمنح الجميع فرحا وحبا نحتاجه

شكرا عامر على جمالية الحمام ورقصاته العفوية









  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها