《انتاج》 توضح لشركات 《تكنولوجيا المعلومات》 تفاصيل بلاغ أمر الدفاع رقم 《6》   |   وزارة الغذاء وسلامة الأدوية (MFDS) في كوريا الجنوبية توافق على تفعيل وظيفة التخطيط الكهربائي للقلب في تطبيق Samsung Health Monitor   |   شركة كارجيل وتكية أم علي تتعاونان خلال شهر رمضان المبارك لمساعدة المجتمع المحلي أثناء جائحة كورونا فايروس   |   شركة ليدرز سنتر وهايكفيجن للتكنولوجيا الرقمية... مفهوم الأمن والسلامة   |   إيتو: أزمة كورونا فرضت تحدياً غير مسبوق سنتجاوزه بالتعاون والصبر   |   الضمان تدعو المواطنين الذين تجاوزت اعمارهم 16 عام التسجيل في خدماتها الالكترونية   |   《كريم》 توفر خدمة الإعلانات في مركباتها لتعزيز دخل كباتنها في الاردن   |   متى ستتنبه الحكومة للتوجيهات الملكية للاستثمار الحقيقي في الزراعة؟   |   شقيقة محمد رمضان .. حفل زفاف ينتهى في قسم الشرطة   |   جريمة مينيابوليس...تفاصيل جديدة ولقطات أكثر وضوحا!   |   《المالية》 تمدد تمثيل الصرايرة في مجلس إدارة 《البوتاس》 لدورة جديدة   |   الضمان تتوسع بالشرائح المستفيدة من برنامج مساند (2): شمول كل من لديه رصيد ادخاري 90 دينار فأكثر بدلا من 150 دينار بالبرنامج   |   الاستعداد لما هو أخطر..!   |   إدارات الشركات.... في مواجهة الازمات   |   الضمان: تمديد مهلة التقدم بطلبات الاستفادة من برنامج امر الدفاع رقم (1) حتى نهاية حزيران   |   اصوات حاسمة في صندوق الإقتراع.   |   المعالج الآمن في Galaxy S20 يعزز مستويات الحماية والأمان لجهازك   |   عربيات أقوى المرشحين لتولي منصب وزيرة السياحة خلفا لشويكة   |   نواة جديدة لمجلس شراكة في قطاع العمل والاستثمار   |   عطيه يطالب الرزاز بفتح الاندية الرياضية في المملكة وضمن كل الاجراءات الصحية والوقائية   |  

  • الرئيسية
  • اخبار محلية
  • مستشفى تلاع العلي يؤكد ما جاء في الشريط : حولنا المصاب اللبناني إلى مستشفى حمزة وعقمنا الأقسام بأشراف لجنة الأوبئة وكلنا جنودآ للوطن

مستشفى تلاع العلي يؤكد ما جاء في الشريط : حولنا المصاب اللبناني إلى مستشفى حمزة وعقمنا الأقسام بأشراف لجنة الأوبئة وكلنا جنودآ للوطن


مستشفى تلاع العلي يؤكد ما جاء في الشريط : حولنا المصاب اللبناني إلى مستشفى حمزة وعقمنا الأقسام بأشراف لجنة الأوبئة وكلنا جنودآ للوطن

ارسل مستشفى تلاع العلي بيانآ أكد فيه صحة الخبر المنشور في الشريط الأخباري والذي تناولنا فيه عن اصابة احد محاسبي المستشفى بعد تعامله مع مريض من الجنسية اللبنانية مصاب لفيروس الكورونا وقالت إدارة المستشفى بأننا نحرص كل الحرص على سلامة الأردنيين وهمنا ان يتجاوز الأردن هذه المرحلة. وقال البيان ان الإجراءات الاحترازية للطواقم الطبية تعمل وفق جاهزية عالية مع الاخذ في الاحتياطات لمنع انتشار المرض وسلامة العاملين والمرضى من المراجعين ونحن هنا وعملآ بحرية الرأي ننشر ما جاء في بيان مستشفى تلاع العلي كما وردنا من إدارته مقدرين حرصهم على سلامة الوطن وأهله. بيان صادر عن الإدارة العامة لمستشفى تلاع العلي لقد اطلعنا على ما كتب في مواقع التواصل الاجتماعي حول محاسب المستشفى الذي أصيب بالكورونا، و وجب علينا توضيح ما يلي: ١) المستشفى مركز طبي يستطيع تشخيص المرض بعد الكشف على المريض و ليس قبله، لذلك لا بد من الكشف عليه و احتمال نقل الإصابة وارد مع كل الاحتياطات الطبية و الوقائية. ٢) حضر المريض لبناني الجنسية إلى المستشفى و استقبله طاقم الطوارئ مع أخذ كافة الاحتياطات بما فيها اللباس الكامل الواقي و المسح و التعقيم المستمر لأرجاء المستشفى على مدار اليوم و تعقيم كرت الفيزا بالكحول قبل تداوله، تم الشك بحالة المريض فور دخوله وحدة الإسعاف و الطوارئ و شخص باشتباه كورونا و تم الاتصال فوراً بوزارة الصحة ثم نقله إلى مستشفى الأمير حمزة، حيث كانت النتيجة إيجابية في اليوم التالي و لم يدخل مستشفى تلاع العلي. ٣) الطاقم الذي تعامل مع المريض كان الطبيب و الممرض و سائق سيارة الإسعاف و مخالط آخر و لم تنقل العدوى لهم بناء على نتيجة الفحص التي جاءت سلبية. ٤) المحاسب وقف في طابور الخبز و البقالة و الخضراوات و كلها أماكن محتملة للعدوى. ٥) خطيبة المحاسب تعمل فنية مختبر في أحد المختبرات التي يجرى بها فحص عينات الكورونا و هو مصدر محتمل أيضاً. ٦) المستشفى قام بعد كشف الحالة بالتعقيم الفوري بأقوى الوسائل، كما قام فريق من الأمانة بالتعقيم و كذلك الدفاع المدني مشكوراً قام بإجراء تعقيم شامل. ٧) استقبل المستشفى لجنة استقصاء الأوبئة من وزارة الصحة و قامت بالاطلاع على إجراءات المستشفى الوقائية و التي تجرى بحدها الأعلى. ٨) تم فحص المخالط الوحيد له و حجره في المنزل حسب تعليمات لجنة استقصاء الأوبئة و أجري له فحص PCR و جاءت النتيجة سلبية. و بعد هذا التوضيح أحب أن أبين أن المركز الطبي و كل المراكز الطبية هي كالعسكري الذي يقضي ليله القارص يده على الزناد ليجعلك تنام آمناً متدفئاً و صغارك و أهلك بحرارة حرمها الجندي و أهله. نحن معشر الأطباء و الممرضين و كل القوى الصحية المساعدة نقف كالجندي في أصعب و أحلك الظروف لنجعلك تنعم بدفء الصحة و الهروب من أماكن الإصابات الخطرة، نحن كالجنود نفخر و نعتز أن نتعرض للإصابة و نقبل و لا يثنينا ذلك عن التضحية و الوقوف بوجه الخطر ليبقى الوطن و المواطن صحيحاً و سليماً. و ختاماً أرجو و الوطن يرجو أيضاً أن تستعملوا أقلامكم و ألسنتكم لنصرة الوطن و التحقق مما نقرأ و نسمع و ننقل المعلومة الصحيحة و نشيع الإنجاز و نبتعد عن التصيد في المياه العكرة. و بعد هذا التوضيح سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد كل من ينشر الإشاعات و سيخضع كل ما ينشر خلاف هذا التوضيح لقضاء الجرائم الإلكترونية



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها