عمان الأهلية توقع اتفاقية تعاون أكاديمي مع GESCO للخدمات الجامعية   |   عطية يستقبل فريق الهلال الفلسطيني لكرة القدم   |   المعانيون يرحبون بمبادرة الشيخ مشعل الصباح لاقامة مصفاة بترول ومجمع للبتروكيماويات في معان   |   بدعم من الاميرة عالية الطباع تكريم اعضاء من الهيئة العامة لنادي المستقبل للاعاقة الحركية   |   فوز فريق مدرسة الميار الدولية لكرة القدم في مباراة بدبي بقيادة الطالب زايد تيسير   |   《عمر ابو اصليح 》يحتفل في عيد ميلاده الـ 14.. مبرووك   |   المركز الأول لطلبة جامعة عمان الأهلية في مسابقة مشاريع التخرج السنوية لنقابة المهندسين الأردنيين   |   ثلاثيني يسجد باكيا أمام المحكمة لحظة اعلان براءته من التحرش بطفلتيه   |   بعد جلسة محاكمته.. نانسي عجرم تنشر صورة تؤكد براءة زوجها من تهمة القتل 《شاهد》   |   غموض يكتنف ملف اسطوانات الغاز البلاستيكية.. صمت وتكتم حكومي وتخوف من ضغط 《المتنفذين》   |   العبداللات يشارك في دولية السعودية للجولف   |   انطلاق أعمال اجتماع رؤساء الجمعيات الكشفية العربية   |   الكسواني ينتزع لقب الشباب في دولية الشراع للفروسية   |   فيلادلفيا تنظم ملتقى القصاصين الشباب السابع   |   نايف بخيت اول رئيس لسلطة العقبة يقول كلمة حق .   |   سارة العرموطي تتوج لثلاث مرة بطلة لفئة 140 في بطولة الشراع الدولية   |   حفل تكريمي لعائلة رياضة السيارات والمتطوعين   |   مكتب المدير العام وضمان المفرق والموارد البشرية    |   قوات الاختلال الصهيوني تثبت من جديد لعالم إرهابها وهمجيتها   |   سفير الإمارات في الأردن يلتقي وفد مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم   |  

المعاني : أنا مؤيد لما قامت به الحكومة على الدوار الرابع تجاه إعتصام المعلمين


المعاني : أنا مؤيد لما قامت به الحكومة على الدوار الرابع تجاه إعتصام المعلمين

نفى وزير التربية والتعليم الدكتور وليد المعاني ما يستند إليه حراك المعلمين بوجود اتفاق بين النقابة والحكومة عام 2014 لإقرار علاوة الخمسين في المئة التي يطالب بها المعلمون.

وأوضح المعاني الخميس، أنه كان هناك اتفاق نيابي نقابي، وأن النواب وعدوا بالتعديل فقط.

وخلال حديثه، أكد المعاني أن اعتصام المعلمين ليوم الخميس كان مرخصا في مكان معين ولكنه جرى في مكان آخر.

وأضاف أن اللقاءات مع النقابة لم تنقطع، وبقيت متواصلة، مشيرا إلى أنه التقى بالنقيب الراحل أحمد الحجايا 5 مرات، حيث جرى بحث إيجاد حل لهذه المعضلة.

وأقر المعاني أن للمعلمين حقوقا، لافتا إلى أن هناك اتفاقا مع مجلس النقابة السابق للوصول لحقوقهم، وقال "نحن لا نختلف في حق الزيادة، ولن نختلف في طريق الوصول لهذه الحقوق".


ولفت إلى أن نائب نقيب المعلمين لا يريد الحديث وفتح الحوار قبل الحصول على علاوة 50%، ما يعني أن النقابة وضعت شروطا مسبقة للحوار، معتبرا أن مجلس النقابة الحالي انقلب على اتفاقات سابقة تمت مع مجلس النقابة السابق.

وذكر أن كلفة علاوة الـ 50% على الخزينة في حال صرفها للمعلمين تصل إلى 112 مليون دينار.

وأكد أن الحوار ما زال مفتوحا مع النقابة، رغم ما حصل، داعيا إلى السير نحو الأمام، ما أكد أنه لا يتم إلا بالحوار، بهدف تحسين وتعديل قانون المهنة.

وقال المعاني إن دخول المسار المهني للمعلم اختياري، وأن تعديل وتطوير المسار المهني أمر مفتوح للحوار.

وحول إجراءات الحكومة تجاه حراك المعلمين قال إنه عضو في الحكومة ومؤيد لكل ما قامت به عند الدوار الرابع، ورأى أن النقابة تجاوزت المكان المحدد لها، وأن الحكومة قامت بإجراءات تجاه مخالفات للقانون.

وعن إضراب الأحد الذي تنوي النقابة تنفيذه أعرب المعاني عن أمله بألا يتم أي اضراب، لأن إضراب الموظف العام وتركه لوظيفته وترك الطلبة يترتب عليه مخالفة قانونية، مضيفا أن "الناس تنسى أن هناك قوانين تحكم البلد"، وفق قوله.

وأكد الحكومة رغبة الحكومة في إنهاء الأزمة، معبرا عن تقديره للمعلمين، مؤكدا ضرورة الوصول غلى توافق ليحصل المعلمون على ما يريدون وأن يتم رفع كفاءة المعل



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها