الضمان تدعو المواطنين الذين تجاوزت اعمارهم 16 عام التسجيل في خدماتها الالكترونية   |   《كريم》 توفر خدمة الإعلانات في مركباتها لتعزيز دخل كباتنها في الاردن   |   متى ستتنبه الحكومة للتوجيهات الملكية للاستثمار الحقيقي في الزراعة؟   |   شقيقة محمد رمضان .. حفل زفاف ينتهى في قسم الشرطة   |   جريمة مينيابوليس...تفاصيل جديدة ولقطات أكثر وضوحا!   |   《المالية》 تمدد تمثيل الصرايرة في مجلس إدارة 《البوتاس》 لدورة جديدة   |   الضمان تتوسع بالشرائح المستفيدة من برنامج مساند (2): شمول كل من لديه رصيد ادخاري 90 دينار فأكثر بدلا من 150 دينار بالبرنامج   |   الاستعداد لما هو أخطر..!   |   إدارات الشركات.... في مواجهة الازمات   |   شركة ليدرز سنتر وهايكفيجن للتكنولوجيا الرقمية... مفهوم الأمن والسلامة   |   الضمان: تمديد مهلة التقدم بطلبات الاستفادة من برنامج امر الدفاع رقم (1) حتى نهاية حزيران   |   اصوات حاسمة في صندوق الإقتراع.   |   المعالج الآمن في Galaxy S20 يعزز مستويات الحماية والأمان لجهازك   |   عربيات أقوى المرشحين لتولي منصب وزيرة السياحة خلفا لشويكة   |   نواة جديدة لمجلس شراكة في قطاع العمل والاستثمار   |   عطيه يطالب الرزاز بفتح الاندية الرياضية في المملكة وضمن كل الاجراءات الصحية والوقائية   |   الضمان 》تستقبل (3004) طلباً إلكترونياً لمراجعتها ولا استقبال لمراجع دون موعد مسبق   |   احمد موسى الطيراوي يدخل القفص الذهبي   |   شركات قطاع تكنولوجيا المعلومات تعقب على نتائج الاستبيان الخاص بواقع حالها   |   الناطق الاعلامي العواملة: العمالة الوافدة باشرت التسجيل على منصة حماية لغايات مغادرة البلاد   |  

  • الرئيسية
  • نكشات
  • تجدد الاحتجاجات على طريق بلعما الزرقاء للمطالبة بالافراج عن معتقلي الرأي

تجدد الاحتجاجات على طريق بلعما الزرقاء للمطالبة بالافراج عن معتقلي الرأي


تجدد الاحتجاجات على طريق بلعما الزرقاء للمطالبة بالافراج عن معتقلي الرأي

 تجددت لليوم الثاني على التوالي احداث العنف الاحتجاجية، للمطالبة بالافراج عن معتقلي الرأي.

وقام المحتجون بإحراق الاطارات المشتعلة بالقرب من بلدة الزنية في لواء بلعما على الطريق الرابط بين محافظتي اربد والزرقاء.

وطالب المحتجون باطلاق سراح معتقلي الرأي، من الناشطين السياسيين وتغيير النهج الحكومي.



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها