الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
أسماء عيسى تتأهل إلى بارالمبيك طوكيو 2020   |   لمصاروة: &شركة كريم مستعدة لتوفير الآف فرص العمل خلال أسبوع في حال إعادة النظر بسقف السيارات العاملة على منصتنا&   |   تحليل متعمق لكاميرا هاتف Galaxy A80 الثورية الدّوّارة من سامسونج   |   مذكرة تفاهم بين الأميرة سمية للتكنولوجيا وشركة STS PayOneمذكرة تفاهم بين الأميرة سمية للتكنولوجيا وشركة STS PayOne   |   خلال زيارة الى مؤسسة الضمان الاجتماعي وفد فلسطيني يطلع على التجربة الأردنية في مجال الدراسات الاكتوارية وإدارة المخاطر   |   &إل جي إلكترونيكس& تواصل وضع أفضل أجهزة تلفاز الكريستال السائل بين يدي المستهلكين مع تلفاز NanoCellTM المتقدم   |   الشركة السعودية للخطوط الحديدية وهواوي توقعان مذكرة تفاهم لتطوير نظام ذكي للسكك الحديدية في السعودية   |   شرفات جرش جسور تمتد الى شراكة المجتمع المحلي لتقديم تجليات ابداعية .   |   جامعة عمان الأهلية تشارك في الورشة التدريبية لحاضنات الأعمال ومراكز نقل التكنولوجيا في الجامعات الأردنية   |   هيونداي موتور تعلن عن الإطلاق العالمي لمركبتها الرياضية متعددة الاستخدامات فينيو في إعلان فيديو لافت   |   فنانون أردنيون يؤكدون أن مهرجان جرش يعبر عن الوجه الحضاري للأردن   |   بعد اتهام إسلاميين من قبل.. رئيس سريلانكا يكشف: عصابات مخدرات وراء تفجيرات عيد الفصح   |   البنك الأهلي يرعى ملتقى برامج التمويل الميسرة وضمانتها للشركات الصغيرة والمتوسطة في محافظة العقبة قدم البنك الأهلي الأردني   |   تستضيف غسان نقل متحدثاً في منصتها للإبداع في الجامعة الأردنية   |   &سامسونج إلكترونيكس& تطلق حملتها الموسيقية &Make the Wave&   |   جمعية مصنعي الالبان &تحت التأسيس& ترد على حملة الافتراء والتشويه وتؤكد أن سعر التكلفة الحقيقية لمنتج اللبن 1 كغم هو 1.25 دینار   |   جوائز وهدايا سيتي مول لا تنتهي   |   تراس &نسيم& في فيرمونت عمان يحتفل بأمسيات الصيف   |   الناطق باسم الضمان: على المنشآت تحديث بيانات ضباط ارتباطها قبل نهاية الشهر   |   سوبر ستار العرب ديانا كرزون تحشد اكبر حضور جماهيري بتاريخ صيف عمان   |  

’اسامه إمسيح’ يطالب بتظافر جهود ابناء الوطن لحمايته ودعم اقتصاده


’اسامه إمسيح’ يطالب بتظافر جهود ابناء الوطن لحمايته ودعم اقتصاده

يواصل رجل الاعمال والاقتصادي المعروف ورئيس نقابة أصحاب محلات الحلي والمجوهرات في الأردناسامه امسيح مساهماته المالية في المجالات الخدمية والانسانية انطلاقا من الايمان العميق لديه بالمسؤولية الاجتماعية المترتبة على القطاع الخاص في دعم الجهود المبذولة لتوفير بيئة وظروف حياة افضل للاردنيين ، واقتناعه بأن الجميع لديه القدرة لتقديم المساعدة للفئات الاقل حظا ودعم الفقراء التخفيف من الاثار الاقتصادية الصعبة مطالبا بتظافر جهود ابناء الوطن لحمايته ودعم اقتصاده.

فخط امسيح طريقا لا يزاحمه فيه احد الا اذا كان يريد ان يضيف ويوسع مساربه ، انه طريق الخير المحفوف بمشاعر الرحمه والرأفه ، مهتما بأن تكون مساهمته تشكل اضافة نوعية وتغير في واقع العديد من العائلات الاردنية .

فكانت اسهاماته تتوجه نحو القطاعات التي تصنع الفرق سواء في دعم المؤسسات الطبية والتعليمية ، فهو وكما يقول ويؤمن به ، يعمل لتحسين ظروف الحياة وجعلها اقل قسوة ، ومنح المئات من الاطفال والشباب فرصة تحسين واقعهم من خلال توفير بيئة تعليمية ملائمة فكانت مساهماته في صيانة المدارس وتأثيثها وفرشها وتزويدها بالاجهزة الحديثة من حواسيب والواح وصيانة الغرف الصفية في اكثر من مدرسة ضمن المبادارت المخصصة لذلك بالتعاون مع الجهات المعنية.

ويسعى امسيح من خلال عمله في تجارة الذهب والمجوهرات الى تحقيق قيمة مجتمعية مضافة تتمثل في تشغيل المئات من الاردنيين في فروعه المنتشرة والذين هم مسؤولين عن عشرات الاسر الاردنية ، هذا بالاضافة لتوفير فرص عمل جديدة للشباب الاردني من خلال انخراطهم في العمل ومنحهم فرص التدريب والتشغيل والخبرة العملية في قطاع الحلي والمجوهرات.

ومن خلال عمله في هذا القطاع والخبرة الواسعة التي يتمتع بها والثقة التي يحظى بها من قبل اصحاب محال الحلي والمجوهرات في الاردن ، والانجازات التي حققها للقطاع بات اسامه مسيح شخصية وطنية يعرفها الجميع ويعتز بالتواصل معها بالنظر للنفس الوطني الاصيل الذي يدفعه للعمل ليل نهار لخدمة الاقتصاد الاردني ومضاعفة استثماراته فيه ايمانا منه بقدرة الاردن على تخطي الصعب ، في ظل قيادة هاشمية فذة محبة لوطنها تتمثل في جلالة الملك عبدالله الثاني ، الذي يؤمن اسامة امسيح بصلابة جلالته وحنكته وعمله الدؤوب ودعمه لكل المخلصين من ابناء الوطن في كل مجال .

مؤكدا انه لا يأبه بكل ما يثار من اشاعات مغرضة ، لن تؤثر في تغيير الحقائق الدامغة ، مشيرا الى ان الشجرة المثمرة فقط هي من تقذف بالحجارة ، من قبل المغرضين واصحاب الاجندات المشبوهة والذين لا يحملون اي وفاء لبلدهم ويحاولون هدم ما تم بناءه ، لاجل غايات واهداف شخصية ومصالح ضيقة.

 

 



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها