الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
إستحداث برنامج البكالويوس في (تكنولوجيا الوسائط المتعددة والجرافيك) في جامعة عمان الأهلية   |   اسامه الرنتيسي يكتب :النفط وتسعير المحروقات… أخطر أسرار الاْردن!   |   مخالفة محلي بيع دواجن بدير علا   |   الكرنفال الاحتفالي الاول لخريجي جامعة عمان الأهلية من كافة الافواج الـ "25" .. السبت المقبل   |   الضّمان تدعو ربّات المنازل والمغتربين الأردنيين للاستفادة من تطبيقها على الهاتف الذكي   |   الف مبروك تخرج صوفيا صالح العساف   |   بحضور حشد من الشخصيات العامة افتتاح مقهى كوفي بلاك   |   الصبيحي: المنشأة مُلزَمة بشمول من يعمل لديها بالضمان بعد إكماله سن الشيخوخة إذا لم يكن قد أكمل مدة الاشتراك اللازمة لاستحقاق راتب التقاعد   |   منتدى الفكر العربي يشارك في ندوة مأزق الوضع العربي الراهن بموسم أصيلة الثقافي الدولي   |   زين تواصل دعمها لمهرجان الفحيص في دورته السابعة والعشرين   |   ضمن سلسلة جلسات عائلة التصميم منصة زين للإبداع تستضيف المصمم والمهندس المعماري المصري فريد عمارة   |   طلبة الجالية العراقية في جامعة عمان الاهلية يهنئون أ.د.ساري حمدان بمناسبة تعيينه رئيسا للجامعة   |   ورشة تدريبيه شيف شباب من مطعم Blue Bay   |   صدور كتاب " الطاقة في عالم متغير" للدكتور ابراهيم بدران    |   خر صرعات الأخبار المفبركة   |   مجموعة QNB: البيانات المالية للستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2018   |   نادين نجيم تصبح الوجه الجديد لعلامة فيت التجارية   |   كريم تواصل فعاليات حملتها الخاصة بكأس العالم بتوصلها بمشوار   |   وفد من جامعة هارفارد يزور جامعة عمان الأهلية   |   اتفاقية تعاون مشترك بين جامعة عمان الأهلية والجامعة الروسية   |  

ترجيح تثبيت أسعار المحروقات


ترجيح تثبيت أسعار المحروقات

رجح مصدر مطلع، أن تقوم الحكومة بتثبيت أسعار المحروقات للشهر المقبل في حال الالتزام بالكتاب الصادر عن وزارة الطاقة والثروة المعدنية في الثاني من الشهر الحالي والمتضمن تثبيت الأسعار.

وكانت الحكومة عادت إلى العمل بالأسعار التي تم اعتمادها في أيار (مايو) الماضي، بعد أن أمر جلالة الملك عبدالله الثاني، في الأول من الشهر الحالي، بوقف قراري رفع أسعار المحروقات والكهرباء.

المصدر ذاته، بين أنه في حال عدم التثبيت، فإن مسار الأسعار العالمية منذ بداية الشهر الحالي يوجب خفض هذه الأسعار وإن كان ذلك بنسبة طفيفة، مشيرا إلى أن سعر الليتر من صنفي الديزل والبنزين تراجع عالميا بما يقارب "2 سنت" عن الشهر الذي سبقه.

وقال المصدر في الوقت ذاته، إن المدة المتبقية حتى نهاية الشهر سيتخللها جلسات تداول عدة لخام برنت، وجلسة تسعير للمشتقات النفطية، يمكن لمجرياتها أن تشكل عاملا جديدا في معادلة التسعير، والتي تسعى لحكومة إلى إيضاح تفاصيلها للعامة.

وكان قرار الحكومة الملغى بأمر ملكي، تضمن رفع أسعار المشتقات النفطية بنسب تجاوزت 5 %، وكذلك الكهرباء بمقدار 4 فلسات على بند فرق أسعار الوقود المثبت على الفواتير الشهرية.

وبحسب القرار، تم تثبيت أسعار البنزين أوكتان 90 عند 815 فلسا، و1050 فلسا للبنزين أوكتان 95، وتثبيت أسعار الديزل والكاز عند 615 فلسا لليتر الواحد، والإبقاء على سعر اسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير.

وتصدر لجنة تسعير المحروقات، قرارها بتعرفة شهرية منذ العام 2008 وتضم في عضويتها ممثلين عن وزارات الصناعة والتجارة والمالية والطاقة والثروة المعدنية وشركة الكهرباء الوطنية ورئيس لجنة الطاقة في مجلس النواب كمراقب.

ووفقا لـ"رويترز"، أنهى برنت الأسبوع مرتفعا 2.7 بالمائة، في حين صعد الخام الأميركي 5.5 بالمائة؛ حيث أنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 2.50 دولار، أو 3.4 بالمائة، لتبلغ عند التسوية 75.55 دولارا للبرميل بدعم من إعلان أوبك.

وقفزت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 3.04 دولار، أو 4.6 بالمائة، لتسجل عند التسوية 68.58 دولارا للبرميل، وكان معدل السعر الذي اعتمدته الحكومة في التسعيرة الماضية محليا 71.3 دولارا للبرميل.



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها