الناطق باسم الضمان: تشكيلة مجلس إدارة الضمان ثلاثية متوازنة  
الناطق باسم الضمان: ليس من حق صاحب العمل الامتناع عن إبلاغ الضمان عن إصابات العمل في منشأته   |   إلزام محطات المحروقات بموقع لشحن المركبات الكهربائية   |   إنفينيتي تحصد جائزة عالمية للعلامات التجارية الأكثر موثوقية للمركبات   |   والد الزميل ابراهيم الحلبي في ذمة الله   |   فروست آند سوليفان بصدد استضافة مُلتقى السيارات والذي تُتعاون في تنظيمه مع آيفام بالمغرب   |   اختيار النجم الرياضي فيرات كوهلي سفيراً للعلامة التجارية لشركة   |   4 وزراء ينفون إشاعات تم إطلاقها عليهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي   |   ميسي يتسبب في تعثر الارجنتين أمام ايسلندا   |   الملك الشخصية الأكثر تأثيراً لدى جمهور قناة الجزيرة   |   وليد الاحمد يكتب : فرصة للجميع ... بعيدا عن استباق النتائج   |   شركة عيبال للاسنان تنعى الزميلة العزيزة رايه عبد الهادي .. الى جنات الخلد   |   هشام الخصاونة ( ابو محمد ) في ذمة الله   |   افعى ضخمة تبتلع امرأة في إندونيسيا   |   العمر كله للزميله نهى أيوب   |   حامد عوض يهنئ جلالة الملك وولي عهده المحبوب بمناسبة عيد الفطر السعيد   |   فيديو : فارس الفايز يعتذر للملك وللأردنيين : انا جندي من جنود الهاشميين   |   وتعالت الخطابات من النواب ... بعد رحيل الحكومة....   |   ماكدونالدز الأردن يحقق حلم 24 مشجع برحلة للسفر لروسيا وحضور المباراة الافتتاحية لكأس العام 2018   |   حملة السلامة المرورية تتمنى للسائقين في نهاية شهر رمضان الاحتفال بعيد الفطر السعيد بسلامة   |   نقابة اصحاب مكاتب تأجير السيارات السياحية تقيم حفل افطار لاعضائها - فيديد وصور   |  

حكاية الاستقلال ..حكاية حب مع الوطن وقيادته 


حكاية الاستقلال ..حكاية حب مع الوطن وقيادته 


دينا ابو سنان
الاستقلال لاي شعب هو يوم الحب مع الوطن يستذكر فيه الناس ما قدمه لهم الوطن وما قدموه هم ، فالاحتفال به سنويا يعد اهم المحطات لصنع الذكريات مع الوطن والوطن .
في الاردن حكاية الاستقلال هي رواية مفتوحة على بوابات الحب مع الوطن والحب مع القيادة التي صنعت مجد الاستقلال والهمت الدنيا باسرها كيف تبنى الاوطان وكيف تصان حتى صار الاردن نموذجا للحكمة والحب الوطني اثالاثي الابعاد اطرافه الشعب والارض والقيادة فصار للقلعة عنوان.
وسعادتنا نحن الاردنيون ونحن نفتح خزنة الذكريات مع الوطن في يوم الاستقلال ليست كاي سعادة لانه هذه الذكريات وتلك الانجازات التي تحققت هي سلمنا نحو الرفعة فصغنا اسس الوطن ودستوره وهياكله وحرصنا بالهام من القيادة الهاشمية صاحبة انجاز الاستقلال على ان ننتهج درب الاصلاح الدائم لنضمن سلامة المسيرة وقدرتها على الاستجابة لكل المتغيرات سواء عنا في الجبهة الداخلية او في الاقليم او على صعيد الساحة الدولية فكان ما نحب ان نسميه بالليقظة الوطجنية الدائمة لمواجهة كل تحد وكل خطر قد يعترض مسيرتنا .
فقمنا دائما منتصرين في الحروب مع الاعداء وسجلنا الانجاز الاقتصادي في الازمان الصعبة وصغنا الرحمة والحكمة من اجل حفظ الوطن واهله  فكان لنا الاردن حضنا دافئا وواحة للامن والامان ليس لنا وحدنا بل لكال من طلبه من اخوة ومن اصدقاء بعيدين او قربين.
عرفنا معنا السلام فصنعناه ومنحناه من موقف القوة والمنعة ومن منصة  الحس بالمسؤولية الوطنية والانسانية والدولية ليظل الاستقلال حاضرا فينا ومعنا في كل موقف وفي كل قرار اتخذناه لانفسنا او لغيرنا .

 



  • التعليقات

كن أول من يعلق على هذا الخبر
اضافة تعليق
التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها