إجمالي عدد الأشجار المزروعة في مختلف مناطق المملكة 16,550   |   نعي رجل دولة   |   مازن القاضي إلى الإنتخابات النيابية   |   الأمير فيصل يرعى حفل تخريج طلبة كلية دي لاسال..صور   |   البنك الأهلي الأردني يقيم فعالية ثقافية وترويجية في متحف الأطفال تعزيزا لمفهوم الشمول المالي   |   حملة 《رؤيتي أمل 》فحوصات بصرية على أيدي خبراء في منطقة غور الصافي   |   أورنج الأردن وإنتاج تتوجان جهودهما في 《ملهمة التغيير》 بالإعلان عن الفائزات     |   《سنابل اليرموك》 تنتخب هيئتها الإدارية   |   البوليفارد يطلق مشروع مساحات أعمال رائدة بالتعاون مع مركز الأعمال VBC   |   《رواق قبة الصخرة》 في المعرض الدولي للنشر والكتاب يستقبل اكثر من 40 ألف زائر    |   زين الأردن راعي الاتصالات الحصري لرالي الأردن الدولي 2024   |   الخارجية الإيرانية تنعى رئيسي وعبد اللهيان   |   الاحتلال يواصل إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم منذ أسبوعين   |   ردود فعل على وفاة الرئيس الإيراني في حادث تحطم طائرة مروحية   |   توقّعات إكتوارية تستدعي سياسات ناجعة وعائد استثماري مرتفع.!   |   بيان نعي ومواساة   |   بنك صفوة الإسلامي يواصل دعم مركز الحسين للسرطان   |   بفرصة تصل إلى 60% - المنتجات البديلة طريقة فعالة للمساعدة في الإقلاع عن التدخين   |   البنك الأهلي الأردني يفوز بجائزة 《أسرع مشروع ترحيل بطاقات لعام 2023》   |   للعام الثاني على التوالي 《الأردني الكويتي》أفضل بنك في الأردن في مجال المسؤولية المجتمعية لعام 2024    |  

  • الرئيسية
  • اخبار محلية
  • الضمان تحتضن اجتماع الفريق الفني لمحور 《العمل اللائق والضمان الاجتماعي 》المنبثق عن الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية

الضمان تحتضن اجتماع الفريق الفني لمحور 《العمل اللائق والضمان الاجتماعي 》المنبثق عن الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية


الضمان تحتضن اجتماع الفريق الفني لمحور 《العمل اللائق والضمان الاجتماعي 》المنبثق عن الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية

الضمان تحتضن اجتماع الفريق الفني لمحور "العمل اللائق والضمان الاجتماعي" المنبثق عن الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية

 

الطراونة:

- جلالة الملك شدد على ضرورة إيلاء محور الحماية الاجتماعية الاهتمام الذي يليق به ودمجه ضمن مسارات التحديث الاقتصادي والإداري باعتباره أولوية وطنية

- القطاع العام يجب أن يضطلع بمهمة أساسية تتمثل بتسهيل مهمة القطاع الخاص لخلق فرص عمل وتقليل نسب البطالة في المجتمع

- تعزيز الشراكات مع القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني ركيزة مهمة في الإستراتيجية وتشكل عنصراً اساسياً بنجاح مخرجاتها

 

 احتضنت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي اجتماع الفريق الفني لمحور فرصة "العمل اللائق والضمان الاجتماعي" المنبثق عن الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية برئاسة مدير عام المؤسسة الدكتور محمد صالح الطراونة، وبحضور أعضاء الفريق الفني الممثلين للجهات الحكومية والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني والمنظمات الدولية والجامعات الأردنية والنقابات العمالية.

 

وقال مدير عام مؤسسة الضمان الدكتور محمد صالح الطراونة رئيس الفريق الفني المكلف بمحور فرصة خلال لقاءه مع المعنيين بمنظومة الحماية الاجتماعية إن جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين شدّد على ضرورة إيلاء محور الحماية الاجتماعية الاهتمام الذي يليق به، ودمج هذا المحور ضمن مسارات التحديث الاقتصادي والإداري باعتباره أولوية وطنية لضمان حماية أفضل للفئات الأكثر تأثراً بالظروف الاقتصادية، مضيفاً بأن جلالته شدد على أن الحمايات الاجتماعية هي التي تحفظ كرامة الإنسان الأردني من خلال إيجاد وتوفير أدوات وبرامج حماية أكثر شمولية وموسعة لتساعد الفئات الفقيرة لتصبح منتجة وناشطة اقتصادياً.

 

وأشار الطراونة أن خطة التحديث الاقتصادي القائمة حالياً تركز على محورين أساسيين؛ ويتمثل المحور الأول بتقليص دور القطاع العام، والمحور الثاني بانطلاقة القطاع الخاص حيث أن رؤية التحديث الاقتصادي الممتدة لعام (2033) تركّز بالاتجاه نحو القطاع الخاص لخلق فرص العمل، مضيفاً بأن الشراكات مع القطاع الخاص أصبحت مهمة في الإستراتيجية وتشكل عنصراً أساسياً بنجاح مخرجات هذه الإستراتيجية.

 

وأكد الطراونة على أهمية خلق واستحداث فرص عمل في القطاع الخاص، وتشجيع ثقافة الاتجاه نحو هذا القطاع، وتطوير مهارات القوى العاملة وتدريبهم حتى يتمكنوا من الانخراط بسوق العمل، والاستفادة من الفرص التي يوفرها القطاع الخاص.

 

وأضاف أن القطاع العام يجب أن يضطلع بمهمة أساسية تتمثل بتسهيل مهمة القطاع الخاص لخلق فرص عمل، وتقليل نسب البطالة في المجتمع، ويجب أن تشمل فرص العمل عنصرين مهميّن؛ الأول العمل اللائق، والثاني توفير مستلزمات الحماية الاجتماعية، مشيراً إلى أننا نقدم ونعزز الحماية الاجتماعية عن طريق مكان العمل، حيث أن الضمان الاجتماعي يقدم حمايات اجتماعية متنوعة وشاملة كالرواتب التقاعدية والتعويضات وبدلات إصابات العمل والتعطل عن العمل والأمومة.

 

وأوضح الطراونة أنه تم إعادة تشكيل الفريق الفني المعني بمتابعة محور فرصة حيثُ أصبح يضم ممثلين عن القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني والمنظمات الدولية والنقابات العمّالية وكذلك خبراء من الجامعات الأردنية، وذلك لتعزيز الشراكات والاستفادة من الخبرات، مؤكداً على أهمية الشراكة والتشبيك مع القطاعين العام والخاص بما في ذلك غرف التجارة والصناعة ومؤسسات المجتمع المدني وأن لا يعمل الفريق الفني بمعزل عنهم حتى تكون مخرجات الفريق فاعلة وتشاركية، مبيناً أنه سيكون هناك لقاءات واجتماعات متكررة لهذا الفريق في المرحلة القادمة وسيناط به العديد من النشاطات والمبادرات الخاصة بهذا المحور، مستعرضاً المحاور الأساسية الثلاثة التي تضمنتها الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية تتمثل في محور "فرصة العمل اللائق والضمان الاجتماعي" ومحور تمكين ومحور كرامة.

 

من ناحيته أكد أمين عام وزارة العمل فاروق الحديدي على أهمية وجود نظام إلكتروني متكامل يوفر معلومات وبيانات شاملة ودقيقة بين الجهات الحكومية والخاصة والجهات الدولية حول منظومة الحماية الاجتماعية.

 

من جهتها قدمت رئيس وحدة متابعة تنفيذ الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية في وزارة التنمية الاجتماعية ميس عابدين عرضاً تقديمياً يتعلق بالإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية (2019-2025) موضحةً المفاهيم الأساسية والمكونات والمحاور والأولويات وآليات المتابعة لهذه الإستراتيجية، وبيّنت عابدين الجديد في محاور الإستراتيجية ولجان العمل ومهامها، واستعرضت أبرز الإنجازات لمحاور الإستراتيجية والتحديات والفرص المتعلقة بها، مبينة أن أولويات محاور الإستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية بمحور فرصة يتمثل في زيادة الحماية الاجتماعية بالعمل، وزيادة فرص العمل وإمكانية الوصول إليها ونوعية الوظائف، والحد من تفضيل الأردنيين للعمل في القطاع العام دون القطاع الخاص، وتجنب زيادة التوقعات في الحصول على الوظائف الدائمة في القطاع العام، وزيادة كفاءة الإنفاق الحكومي على برامج العمل.

 

وقدمت مندوبة منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) مايا حماد عرضاً لأبرز الإنجازات والأولويات المقترحة لمحور فرصة، مبينةً خصائص قطاع الحماية الاجتماعية والبرامج المقدمة والتقييم والأولويات المقترحة لهذا المحور، كما تطرقت لتحديث إستراتيجية الحماية الاجتماعية من ناحية المخرجات والمنهجية والإطار الزمني والأدوار والمسؤوليات المتعلقة بها، وبيّنت أن الأولويات المقترحة لمحور فرصة يتمثل في زيادة الحماية المتعلقة بالعمل من خلال الضمان الاجتماعي، وتعزيز الترابط والتكامل في برامج سوق العمل، وتحسين الموائمة بين مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل، وخفض نسب البطالة عند النساء والشباب.

 

المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي

المركز الإعلامي