هل سيكون الباشا سالم الربيحات وزير الداخلية المنتظر ؟؟   |   مطالبات بإطلاع الحكومات على النتائج العلمية لمنتجات التبغ المبتكرة   |   تقييم مشاريع الفوج الثاني من حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي     |   رئيس البرلمان العربي يجدد الوصايةط الهاشمية ودور  جلالة الملك عبد الله الثاني والاردن في دعم واسناد حقوق الشعب الفلسطيني   |   القائم بأعمال رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا تلتقي أعضاء الهيئة التدريسية الجُدد   |   عطية يدعو البرلمان العربي للتضامن مع الاعلام والصحفيين الفلسطينيين    |   إنتاج: أكثر من 65 ممثّلاً عن 50 صندوقاً استثماريّاً شرق اوسطيا سيشاركون في 《منتدى الاتّصالات ٢٠٢٢》 بالبحر الميّت    |   إطلاق برنامج 《ahli Future》 بالشراكة ما بين البنك الأهلي الأردني وجامعة البلقاء التطبيقية     |   الأردن يزرع ألف شجرة مثمرة بالتعاون مع الجمعية العربية لحماية الطبيعة   |   تريند مايكرو تحجب وتكتشف أكثر من 5 ملايين تهديد سيبراني في الأردن خلال النصف الأول من عام 2022   |   مشروع مكرمة جلالة الملك الاسكاني بالزرقاء ... مسؤولين بالدولة يضعون العصي في دواليب   |   《عمان روتانا》و《البوليفارد أرجان》 يشاركان في الحملة الوطنية للنظافة العامة والتوعية البيئية   |   زين والهيئة الملكية الأردنية للأفلام تُجددان اتفاقيتهما الاستراتيجية   |   مندوبا عن ولي العهد.. وزير السياحة يرعى إطلاق ملتقى المؤثرين العرب   |   《الأميرة سمية للتكنولوجيا》 تفوز بالمركزين الأول والثالث بمسابقة الهاكاثون للجامعات العربية والإفريقية في التغير المناخي   |   بدء التسجيل لامتحان التوجيهي التكميلي الأربعاء   |   مجموعة العبدلي تستضيف وفداً كوردستانياً من رجال الأعمال والمستثمرين   |   لاعب عمان الاهلية للجمباز يتوج ببرونزية بطولة كأس التحدي العالمي   |   《Beecell》 تطلق خدمة نظام الفوترة عن طريق مشغلي الهواتف النقالة في جنوب افريقيا   |   عمان الأهلية تعلن عن استمرار القبول والتسجيل بكافة تخصصاتها   |  

16 مليون موازنة النواب منها 5 مليون للنواب بواقع 42 الف دينار سنوي لكل نائب


16 مليون موازنة النواب منها 5 مليون للنواب بواقع 42 الف دينار سنوي لكل نائب

 تقرأ بعض موازنة مجلس النواب ووجوه الصرف المالي

مكافات موظفي النواب 220 الف، وبدل عمل اضافي 350 الف و700 الف مكافات غير الموظفين بخلاف الرواتب

 

أصدر مجلس النواب اليوم الثلاثاء بيانا تصحيحيا حول المعلومات التي وصفها بــ" المغلوطة " التي زعمت ان المجلس قرر زيادة مكافات اعضائه 200 دينار شهريا، نافيا ان يكون النواب قد حصلوا على اية زيادة على مخصصاتهم المالية الشهرية لكون اية زيادة من هذا النوع يحكمها الدستور ــ وفقا لما قاله البيان التصحيحي ــ.

وأمعن مجلس النواب في التوضيح والتصحيح قائلا أن زيادة الـ 200 دينار"جاءت بقرار من المكتب الدائم وبما له من صلاحيات لمدة شهرين لمديري مكاتب النواب عن شهري حزيران وتموز 2022 فقط، نتيجة ضغط العمل الذي تعرض له العاملون مع النواب وبصفة خاصة مديري مكاتب النواب وخاصة ضغط المراجعين في عطلة المجلس ".

وبحسب البيان التصحيحي فان ما تقرر صرفه ولمدة شهرين"حزيران وتموز " لمدراء مكاتب النواب يجري الصرف من بنج المكافات في موازنة المجلس"حسب الصلاحيات الممنوحة لرئيس المجلس والمكتب الدائم في قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2022 الساري المفعول من بداية هذا العام المالي للدولة، ولم يتم طلب اية نفقات إضافية من الحكومة كما انه لا يجوز الطلب من الحكومة أي نفقات زيادة كما هو مقرر ومرصود في الفصل الخاص بمجلس الامة في موازنة الدولة لمخالفته احكام قانون الموازنة العامة للدولة " على حد ما قاله المجلس في بيانه.

وكانت معلومات أشيعت خلال الايام الثلاثة الماضية حول قرار للمكتب الدائم بزيادة 200 دينار لكل نائب شهريا، ثم قيل إن هذا المبلغ تم تخصيص نصفه للنواب ونصفه الثاني لمدراء مكاتبهم، فيما قال نواب إن مئة دينار منها خصصت للاستشارات القانونية، ولولا البيان التوضيحي للمجلس لاتسعت الشائعات والتكهنات إلى مديات لا يتوقعها أحد.

ولكون الأمور المالية للمجلس تعتبر من القضايا السرية التي لا يسمح لأحد بالإطلاع عليها، فإن موازنة مجلس الأمة بشقيه النواب والاعيان الواردة في قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2022 ستسعفنا باستكشاف خارطة موازنة المجلس ووجوه صرفها المقدرة في الموازنة لهذا العام.

حددت الموازنة العامة للدولة لسنة 2022 موازنة مجلس الامة بـ ( 24 مليون و403 الاف دينار ) منها ( 7 مليون و689 الف دينار ) لمجلس الأعيان، و ( 16 مليون و 359 الف دينار ) لمجلس النواب

وخصصت الموازنة لكل من رئيسي مجلسي النواب والاعيان 42 الف دينار لكل واحد منهما، في حين تبلغ رواتب النواب ( 5 مليون و418 الف دينار ) بما يعادل ( 41677 دينار سنويا ) لكل نائب.

وبحسب تقديرات الموازنة فان عدد موظفي مجلس الامة "النواب والاعيان " 940 موظفا منهم 783 ذكرا و 157 انثى ، ويبلغ مجموع رواتبهم ( 10,570,000 ) مليون دينار.

ووفقا لاشارة بيان مجلس النواب حول صرفي الــ 200 دينار من بند المكافات، فان الموازنة قدرت اجمالي المكافات لموظفي مجلس النواب لسنة 2022 بما قيمته 220 الف دينار، وقيمة علاوات العمل الاضافي 350 الف دينار، وجميعها لا تحتسب من قيمة الرواتب.

ويصرف المجلس 200 الف دينار للتنظيف، في حين بلغت المصاريف الادارية 955 الف دينار، والمساعدات الاجتماعية التي لا نعرف تفاصيلها وأسسها يبلغ اجماليها 48 الف دينار.

واللافت هنا ما يتعلق ببند مكافات لغير الموظفين والبالغ اجماليها 700 الف دينار، ورواتب املوظفين بعقود 276 الف دينار، في حين تبلغ كلفة الدورات التدريبية والبعثات 28 الف دينار.

ومن الملاحظ أن عدد المستشارين في المجلس يبلغ 22 مستشارا لا نعرف تفاصيل وظائفهم وما يشغلون وماذا يقدمون من خدمات منهم 20 مستشارا ذكرا.

ومن المفيد التأكيد هنا أن جميع نفقات مجلسي الاعيان والنواب هي نفقات جارية مقابل النفقات الراسمالية البالغة صفر.

وتبلغ قيمة كلفة الادارة والخدمات المشتركة بين المجلسين ( 266 الف دينار ) فقط لا غير، ولا نعرف تفاصيلها.

والأهم من كل تلك المعطيات والمؤشرات الرقمية وهي أقل بكثير من مجمل تفاصيل موازنة المجلسين المقدرة في الموازنة العامة للدولة لسمو 2022 فان ما يلفت الانتباه هو رفع موازنة سفر النواب في المهمات الرسمية التي ارتفعت من ( 649589 دينار ) سنة 2020 لتصل الى ( مليون و 175 الف دينار ) سنة 2022 ، مما يدلل على التوسع في سفر النواب وجهودهم فيما يعرف بــ"الدبلوماسية البرلمانية " والتي لم يسجل ان المجلس قد اطلع على اي تقرير حول سفر النواب للخارج بخلاف ما ينص عليه الدستور والنظام الداخلي للمجلس.

تلك بعض المعطيات الرقمية التي توضح بعض وجوه صرف موازنة المجلس، الذي يمكنه بكل بساطة صرف موازنة مكافاة الشهرين لمدراء مكاتب النواب والبالغة قيمتها الاجمالية نحو 52 الف دينار فقط لا غير