اختلال في معدلات النمو بأعداد مشتركي ومتقاعدي الضمان خلال عشر  سنوات..!   |   أوجه الاختلاف بين تكنولوجيا التسخين والمنتجات التقليدية   |   الأمم المتحدة: أبو عاقلة استشهدت بنيران اسرائيلية   |   اختتام سباق الدرب البيئي الأول في غابة وصفي التل بنجاح   |   تأهل لاعب المنتخب الوطني للتنس محمد القطب للدور النهائي ضمن فعاليات بطولة عمان الدولية   |   واشنطن تعلن مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا   |   حظر النشر في قضية 《مقتل طالبة في جامعة العلوم التطبيقية》   |   تخريج الفوج العاشر لدورة الإعلام الشاملة   |   خارج حصنك الآمن   |   الأردن استورد 700 مليون متر مكعب غاز من إسرائيل في الربع الأول من   |   كيف دخل المسلح إلى حرم جامعة العلوم التطبيقية؟   |   أول تعليق من أبو خديجة حول مقتل طالبة في حرم 《التطبيقية》...وتفاصيل جديدة   |   أ.د. إياد مسعد من جامعة تكساس يحاضر في 《هندسة 》 عمان الأهلية   |   تأهُل لاعب المنتخب الوطني للتنس محمد القطب للدور نصف النهائي   |   تقرير تريند مايكرو يتوقع ارتفاع مستويات المخاطر السيبرانية التي تواجه المؤسسات في عام 2022    |   مؤسسة الضمان تطلع على التجربة التركية في التأمين الصحي   |   لماذا أهملَت 《الضمان》 دراسة خبيرها الاكتواري وهل تنقذها التجربة التركية في التأمين الصحي..؟!   |   سامسونج ومايكروسوف تتعاونان لتوفير تطبيق إكس بوكس على منصة ألعاب سامسونج   |   السفير المكسيكي لدى الأردن يمنح احمد التميمي درع شعار المكسيك   |   مناقشة أول رسالة ماجستير ببرنامج اللغة الإنجليزية في عمان الأهلية للطالبة روان مبيضين   |  

  • الرئيسية
  • مقالات
  • العنف المبني على النوع الاجتماعي مصطلح جديد ينادى به في بلدنا ..

العنف المبني على النوع الاجتماعي مصطلح جديد ينادى به في بلدنا ..


العنف المبني على النوع الاجتماعي مصطلح جديد ينادى به في بلدنا ..

العنف المبني على النوع الاجتماعي مصطلح جديد ينادى به في بلدنا ... 

هذه ألفاظ تبنى ويسوق لها من قبل السفارات وبنوايا خبيثه ليس لها أي اضافه نوعيه .
وان كانت هناك بعض الحالات الفرديه في مجتمعنا فلا ننكر ذلك ولكن يجب أن لا نسمح بتسويق الاردن على هذا الأساس .

ولو عملنا مقارنه صغيره لدول مجاوره او غير مجاوره سنلاحظ الفرق في مجتمعنا الاردني الشرقي المحافظ المعتز بقيمه واخلاقه ودينه ولا ننتظر سفاره تعطينا التوجيهات في التعامل مع النوع الاجتماعي الذي لا يقصدون منه إلا المرأه وكأن الرجل الاردني ليس له عمل الا ان يضرب زوجته او ابنته ...

يا سفارات الخارج اذا أردتم الخير لهذا البلد وقلبكم ينبض رحمه علينا فلتدعمونا بسداد المديونية او تخفيض قيمه الفوائد على الدين العام أو دعم المحروقات او القمح او سامحو الاردن بما لكم عليه من ديون ...

الا تعلمون أن الاتحاد الأوروبي تحرك بسرعه البرق عندما شعر أن اليونان في خطر الديون وقام هذا الاتحاد الرحيم الذي لا يعرف دعم الدول العربيه إلا بما هو سيئ بدعم اليونان ب ٤٠٠ مليار ...

يعني كل ديون الاردن وعجزه وهمومه بتوقيع صغير ينتهي ...

اتركو الاردن وقيمه وموروثاته ولا نريد منكم أن تخبرونا كيف نتعامل مع زوجاتنا وبناتنا واخواتنا فديننا الحنيف اوصانا كثيرا وقرآننا الشريف حذرنا مرار وابائنا واجدادنا وقياداتنا الحكيمه علمونا في الصغر أن الارحام لا تقطع وهي مصدر العزه والشرف ومكان الراحه والفرح ...
بل نحن من نقدم لكم النصح لأننا نرى باعيننا كيف أصبحت بناتكم ذوات الحادي والثاني عشر ينامون خارج بيوتهم دون أن يعرف عنهم اوليائهم ومحظور أن تسأل عنهم  وراينا كيف أصبحت المرأه تباع كالسلعه ولا يخلو منتج يباع في الأسواق إلا وعليه صوره امرأه جميله وكان مجتمعهم الغربي أصبح مجتمع جنسي لا يشتري إلا إذا رأى جمال المرأه  بل في بعض البلاد مثل هولندا تعرض المرأه على البترينات في شارع الحمرا وما ادراك ما شارع الحمرا ... 
اي تحرر هذا ....
سيحاسبكم الله ويلعنكم التاريخ ...
فالرجوله والمروءه هم عكس النذاله والدياثه ...
واستغرب من بعض مؤسسات الدوله  كيف لها أن  تنجر وراء هذه التفاهات التي لا يكاد احد يمتلك أدنى أدوات التفكير و الفهم أن يعلم خبث النوايا وسوء الخبايا ....
ولكن هي السياسه يا ساده وهو الكرسي يا باشا ..

م. سليمان ابو يحيى